إعداد إمكانية الوصول

خيارات الألوان

لون أحادي لون باهت مظلم

أدوات القراءة

عزل حاكم

الصورة: Shutterstock

مصادر

» دليل

القصص

تقنيات البحث الاجتماعي باستخدام لينكد إن 

إقرأ هذه المقال في

ملاحظة المحرر: هذا المنشور مقتبسٌ من فصلٍ من دليل “البحث مفتوح المصدر” الذي سيصدر قريبًا عن الشبكة الدولية للصحافة الاستقصائية، بقلم “هانك فان إس”. كما   تمّ نشر منشورات عن استخدام  فيسبوك وإنستاغرام و تيك توك و تلغرام. وسيصدر الدليل بالكامل في سبتمبر المقبل في المؤتمر العالمي للصّحافة الاستقصائيّة (GIJC23).

ملاحظة حول المنهجية: اخترتُ أمثلةً باللغة الإنجليزية لأنّها لغةُ واجهةِ المستخدمِ لدينا، لأن خيارات البحث الجديدة غالبًا ما تظهر أولًا باللغة الإنجليزيّة. إلا أن أغلب الأمثلة تنطبق على اللغات الأخرى. بالإضافة إلى ذلك، أضفتُ  لقطاتٍ للشّاشة للاحتفاظ بشكل هذه الأمثلة في الوقت الذي أُجريت فيه عمليّات البحث. إلا أن هذه النتائج قد تتغيّر بمرور الوقت.

داخل الصندوق

يبدو صندوق البحث في LinkedIn بسيطًا للوهلة الأولى. عندما تكتب كلمة مفتاحيّة، ستظهر لك حسابات الأشخاص التي تحتوي على هذا الموضوع. كما ستجد أشخاصًا وشركات يناقشون موضوعك، ومنشورات الوظائف الشاغرة التي ينشرها أصحاب العمل، وغير ذلك. تحدّدُ خوارزميةُ LinkedIn ما تراه. يمكنك الوصول إلى انطباعٍ أوّليٍّ جيدٍ بهذه الطّريقة. لكن تكون النتائج في كثير من الأحيان واسعةً جدًا. كيف يمكنك أن تجعل صندوق البحث محايدًا وأن تستخدم أيَّ فلترٍ تريده؟ هنالك طريقة (غريبة بعض الشيء) للقيام بذلك:

اضغط على مفتاح المسافة على حاسوبك واضغط على Enter:

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

ستظهر لك شاشة جديدة:

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

انقر على “All filters” (كل الفلاتر) وستتمكّن من التنقّل في الصفحة نحو لأسفل. الآن يمكنك التحكم في خيارات البحث المتقدِّم. انقر مرةً أخرى على “People” (الأشخاص) وستتمكّن من دمج جميع الفئات بسرعة مع فلاتر أخرى أكثر من الفلاتر الموجودة في الشاشة الأوّليّة.

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

البحث التّقريبي

يمكن أن تكون خاصيّة البحث التّقريبي في LinkedIn أداةً قيّمةً للعثور على المعلومات المفيدة على المنصّة، حتى لم يُعثَر على الصّياغة التي تبحث عنها بالضبط. صُمِّمتْ هذه الخاصيّة لمساعدة المستخدمين في العثور على المصطلحات المترابطة، حتى إذا كانت الكلمات التي يبحثون عنها غير موجودة بعينها.

على سبيل المثال، إذا كنت تبحث عن معلوماتٍ حول شركة معيّنة وكتبتَ اسم الشّركة بشكلٍ غير صحيح، ستتمكّن خاصيّة البحث التّقريبي من أن تعرض لك بالرّغم من الخطأ نتائج مفيدة مرتبطة بالمصطلح الذي كتبته. يمكن أن يكون هذا مفيدًا خاصةً عندما تبحث عن معلوماتٍ حول شركة أو فرد ليس له وجود قويّ على الإنترنت أو إذا لم تكن متأكدًا من التّهجئة الدّقيقة للاسم أو المصطلح.

يمكن أن تكون المعلومات التي يُعثر عليها بالبحث التّقريبيّ متواريةً في أماكن مختلفة من حساب LinkedIn، مثل الملخّص التّعريفيّ أو الخبرة أو التّعليم أو التّوصيات أو المشاريع. يمكنك من خلال البحث في هذه الأقسام أن تتوصّل إلى معلومات قيّمة حول شركة أو فرد أو موضوع قد لا يكون واضحًا على الفور من البحث الأساسي.

على سبيل المثال، اكتب “استغلال العمالة في ميانمار لقطع الغابات“، وانقر على “الأشخاص”.

labour abuse Myanmar LinkedIn search

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

يجب أن تنقر على “تجربة” للحصول على النص الكامل حتّى تصل إلى النّتيجة التّالية.

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

تفضّل!  لقد وجدتَ متخصصًا أجرى أبحاثًا عن موضوعك.

إذا كنت مهتمًا بمعرفة ما إذا كان هنالك علاقة بين أسعار المساكن وإحصائيات الجريمة، ولكنّك ترغب في إجراء بحث دقيق، فضع كلماتك المفتاحيّة بين علامات الاقتباس.

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

العثور على المبلِّغين عن المخالفات (Whistleblowers)

أين يمكنك العثور على موظّفين سابقين راغبين بالتحدُّث معك؟ في صندوق البحث، اضغط على زر المسافة. ضمن “كل الفلاتر“، انقر على “الشّركات السابقة” (Past Companies). أدخلْ اسم الشركة.

يمكن أن تكون ميزة البحث التّقريبي في LinkedIn أداةً قيّمةً للعثور على المعلومات المفيدة لبحثك، ولكن يجب الانتباه إلى وجود خلل أحيانًا في المنطق الذي تعتمده المنصّة. من الأمثلة على ذلك هو الطّريقة التي يتعامل بها LinkedIn مع التّرقيات داخل الشّركات. في بعض الحالات، يمكن اعتبار التّرقيات خروجًا من أحد الأقسام، على الرّغم من أن الموظف لم يغادر الشّركة بالفعل.

يمكن أن يؤدّي ذلك إلى نتائج خاطئة في بحثك، مما يجعل من الصعب العثور على المعلومات التي تبحث عنها. فإن كنت تبحث مثلاً عن موظفين تركوا مؤخرًا قسمًا معينًا، فقد يتم إدراج ترقيةٍ داخل الشّركة على أنها مغادرة، على الرّغم من أن الموظف لم يغادر الشّركة بالفعل.

على الرغم من هذا النّقص، ما زال هنالك عددٌ كافٍ من المغادرين الحقيقيين بين هذه النتائج الخاطئة بما يكفي لجعل خاصيّة البحث التّقريبيّ في LinkedIn أداةً قيّمةً للعثور على المعلومات المفيدة لبحثك. بإمكانك أن تصل باستخدام هذه الخاصية إلى استنتاجات قيّمة حول شركة أو فرد أو موضوع، حتى لو لم تكن بعض النّتائج دقيقةً تمامًا.

هل سيكون أيُّ من هؤلاء الأشخاص على استعداد للتحدُّث معك؟ إليك هذه النّصيحة: ابدأ بالمستشارين أولاً. لا يزال العديد من المستشارين مهتمين بقطاع عملهم، لكن بات لديهم منظور أوسع الآن. عادة ما يكون هؤلاء المستشارون قد عملوا في القطاع لسنوات عديدة وقد رأوا صرعاتٍ مختلفة تأتي وتذهب. من المرجّح أن يكونوا قادرين على تقديم استنتاجات وأفكار مختلفة، نظرًا لفهمهم الأعمق للقطاع وللتغيّرات التي مرّ بها. فكيف تجدهم؟

اذهب إلى “industries” واختر فلتر “Management Consulting“.

Image: Screenshot, Henk van Ess

وصول بريميوم مجاني

هل تريد العثور على شخص من بلدك يعيش الآن في الخارج؟ لسوء الحظ لا يحتوي الإصدار المجّاني من LinkedIn إلّا على فلتر واحد لهذا الغرض: Locations. هذا يجعلنا نتساءل أولاً: هل النّسخة المدفوعة أفضل؟ وإنْ كان الأمر كذلك، فأيّ النّسخ يجب أن أختار؟ إذا كنت تستطيع تحمل الكلفة، فانتقل إلى Recruiter Lite. Recruiter Lite موجّه لمسؤولي التّوظيف، لكن الصّحفيين سيحبّونه أيضًا لأنه يتيح لهم إمكانيات بحث متقدّمة لا تتوفّر في الإصدار المجّاني أو معظم الإصدارات المدفوعة.

LinkedIn Premium أفضل من النّسخة المجّانيّة. يمكن الاتّصال بالمصادر عبر الرّسائل المباشرة ويمكنك تصفُّح عدد غير محدود من الحسابات. للحصول على نسخة مجانية يجب أن تنضمّ إلى برنامج لينكد إن البريميوم للصحفيين. يحتاجون إلى التأكُّد من كونك صحفيًا حقيقيًا، وإذا تأكّدوا، فيجب أن تتلقّى دورةً من 2-3 ساعات حتّى تتأهّل كلّ عام للحصول على حساب Premium مجّاني.

تحديد موقع الأشخاص باستخدام صندوق البحث

دعونا نجد شخصًا من الهند يعيش في أوكرانيا. أدخل مساحة في صندوق البحث، وانقر فوق مواقع أوكرانيا ، ثم أدخل مدينة كبيرةً في الهند أو الهند نفسها في مجال الجامعة. غالبًا ما يحلُّ هذا الحلُّ البديلُ المشكلةَ.

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

يمكنك أيضا اختيار لغة الحساب ، على أمل أن يكون الشخص مقيمًا في البلد النّاطق بهذه اللغة.

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

البحث في المشاركات

قد يكون العثور على عسكريين مصابين بكوفيد-19 أمرًا صعبًا، لكن LinkedIn يجعل ذلك ممكنًا. ابحث عن جميع المشاركات من الأفراد العسكريين الذين يقولون إنهم مصابون بالكوفيد. سأشرح لك الطّريقة.

اكتب “أنا مصابٌ بفيروس كورونا” وانقر على “المشاركات“. انقر فوق “كل الفلاتر“. انتقل الآن إلى “قطاع المؤلف” (Author industry) وأضِفْ “الجيش”.

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

يمكنك استخدام الطريقة نفسها لمعرفةِ أعضاء البرلمان الهندي الذين ناقشوا بنك جورو راغافيندرا، وهي مؤسّسة ماليّة متّهمة بالاحتيال.

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

تقريبا في نهاية “كلّ الفلاتر “هناك خيارٌ لمعرفة ما إذا كان أيُّ موظّفٍ في شركةٍ ما قد تحدّث عن الموضوع الذي تبحث عنه. لنفترض أنّك تريد معرفة ما إذا كان أيّ شخصٍ من شركة تويتر قد نشرَ شيئا عن “إيلون ماسك” – افعل هذا: اكتب “Musk” ، وانقر فوق “المشاركات”، وانقر فوق “كلّ الفلاتر”، وانتقل إلى “الشركة المؤلفة”( Author company). أدخل “تويتر“.

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

الفلتر “من شركة”(From company) هو كلّ ما ينشره الحساب الرّسمي لشركةِ تويتر على LinkedIn، وغالبًا ما يكون مملاً أكثر. احرص على الضغط على “Author company.”.

خارج الصندوق

البحث في LinkedIn من مكان آخر

كيف يمكنك أن تعرف أن شركةً تتعاقد مع عمالةٍ من بلدان أخرى؟ دعونا نجد شركة تركيّةً توظّف الأوكرانيين. خيار البحث القياسي على LinkedIn ليس مفيدًا دائمًا للصّحافة الاستقصائيّة. إذا كنت ترغب في البحث عن الشّركات التّركيّة التي تستخدم كلمة أوكرانيا على صفحات شركاتها الرسمية، فمن الأفضل الانتقال إلى غوغل. إليك كيفيّة القيام بذلك: استخدم الكلمة المفتاحية “أوكرانيا” وضيّق نطاق البحث لتقتصر على الشّركات التّركيّة عن طريق إضافة “site:tr.linkedin.com/company.

وهذه نتيجة البحث التي حصلنا عليها (اعتبارا من أكتوبر 2022).

إذا وضعتَ “/company  فأنت تطلب من Google أن يعرض عليك صفحات الشّركات فقط. الـ “tr” ترمز لاسم الدومين التّركي. يمكنك العثور على صيغةِ أسماء النطاقات هنا.

إليك صيغة يمكنك استخدامها للعثور على أستاذ زراعي في بنين.

الصّورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

للحصول على المساعدة في كتابة هذه الصيغ بنفسك اطّلع على موقع Recruit’em.

الكشف عن الأسماء الكاملة

لا يمكنك دائمًا رؤية الاسم الكامل للشخص إذا لم يكن في شبكتك على LinkedIn، كما هو موضّح هنا.

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

أفضل طريقة للعثور على الاسم على أي حال، هي نسخ الكلمات المفتاحيّة من حساب الشخص إلى غوغل بهذا الشكل:

الصورة: لقطة شاشة، “هينك فان إيس”

سيعرض لك على الأغلب الاسم الكامل رغم أن LinkedIn لم يعرضه لك في المقام الأول.

ترحب GIJN بإعادة نشر هذه المقالة للاستخدام غير التجاري ، لكننا نطلب منك الالتزام باتفاقية رخصة المشاع الإبداعي.

هينك فان إيس يدرّس ويتحدّث ويكتب عن الاستخبار باستخدام المصادر المفتوحة بمساعدة الويب و الذكاء الاصطناعي.  يسافر المحاضِر والمدرّب المخضرم حول العالم لعقد ورش عمل حول البحث على الإنترنت. منْ مشاريعه: البحث الرقمي العميق (الذكاء الاصطناعي والبحث)، فحص حقائق الويب، دليل صحافة البيانات(تنزيل مجاني)، ويتحدّث كمتخصّص في وسائل التّواصل الاجتماعي وأبحاث الويب.

إعادة نشر مقالتنا عبر الانترنت أوطباعة تحت رخصة النشاط الابداعي

إعادة نشر هذا المقال


Material from GIJN’s website is generally available for republication under a Creative Commons Attribution-NonCommercial 4.0 International license. Images usually are published under a different license, so we advise you to use alternatives or contact us regarding permission. Here are our full terms for republication. You must credit the author, link to the original story, and name GIJN as the first publisher. For any queries or to send us a courtesy republication note, write to hello@gijn.org.

إقرأ التالي

أخبار وتحليلات

لقد تسببت الحرب على غزة في خسائر فادحة، حيث قُتِلَ أكثرَ من 34000 فلسطيني، وتضررت مساحاتٌ شاسعةٌ من القطاع بسبب القصف، ويعيش السكان حالياً أزمة إنسانية. أصبح نقل الخبر أمراً في غاية الصعوبة بسبب الدمار الهائل، وانقطاع الإنترنت، وانقطاع الكهرباء بشكل شبه كامل.

ورقة نصائح الأمن والأمان نصائح وأدوات

كيف يمكن للصّحفيين أن يعتنوا بأنفسهم عند التّحقيق في الصور القاسية للحرب والصراع

يواجه خبراء المصادر المفتوحة كمًا هائلاً من الصّور القاسية. فكيف يمكن للصّحفيين حماية أنفسهم من الأذى الناجم عن مشاهدة الصّور الصّادمة باستمرار؟
التّحقيقات مفتوحةُ المصدرِ التي كانت في السابق محصورةً بمواقع متخصّصة مثل Bellingcat، دخلت عالم الصحافة السائدة، مدفوعة بالحاجة إلى التحقُّق على الفور من كميات كبيرة من الصور ومقاطع الفيديو والادّعاءات. بات لدى وسائل الإعلام الكبيرة مثل بي بي سي ونيويورك تايمز فرق مخصصة للتّحقيقات البصريّة، وتزايدت أهمية عملها في سياق حرب المعلومات.

العثور على سجلات أمريكية لمتابعة التّحقيقات العابرة للحدود

دليل لبعض مصادر البيانات الحكوميّة الأمريكيّة التي يمكن أن تساعد الصّحفيين الأجانب والأمريكيين في تغطية الحروب الأمريكيّة ومبيعات الأسلحة وتأثير السياسة الخارجيّة الأمريكيّة.