نصائح للتغطية في البحرين

Print More

English.

الدليل الكامل

البيئة الإعلامية

يكفل الدستور البحريني حرية التعبير والصحافة، وتُستثنى من ذلك الآراء التي تقوّض المعتقدات الأساسية للإسلام أو “وحدة الشعب” وتلك التي تغذي “الخلاف أو الطائفية”. غير أن قانون الصحافة والطباعة والنشر لعام 2002 يستخدم لتقييد حرية التعبير إذ يشمل القانون 17 نوعا من المخالفات التي توجب العقوبة، 3 منها تفضي إلى السجن.   يجب على مراسلي الوكالات الإعلامية الأجنبية الحصول على تصريح يُجدّد كل عام. ويبيح القانون أيضاً إلغاء تصريح المراسلين الأجانب بسبب نشر أخبار “تنطوي على مبالغة أو تلفيق أو خداع أو تشويه”.

لا توجد حالياً صحف إعلامية يومية مستقلة في البحرين بعد قيام السلطات بتعليق إصدار صحيفة “الوسط” اليومية لأجل غير مسمى، ناهيك عن أن الصحف الحالية ومحطات الإذاعة والتلفزيون كلّها تتبنى الآراء الرسمية أو تمارس الرقابة الذاتية في تغطية الأخبار.

تغيّر مناخ حريّة التّعبير في البحرين بصورة كبيرةٍ منذ عام 2011، حين بدأت الاحتجاجات المتأثرة بـ”الربيع العربي”، وتجاوبت السلطات البحرينية مع مايحدث عبر ملاحقة الصحفيين والنقاد الذين كانوا يتناولون الأحداث السياسية أو يعبرون عن أصوات المتظاهرين وآراء المعارضة.

وفي عام 2017، اعتقلت السلطات البحرينية واستدعت واتّخذت إجراءات قانونية ضد الأفراد الذين طال نقدهم كلاً من غرفة التجارة، أعضاء المجلس الوطني، وزارة شؤون الإعلام، مجلس النواب، سيادة القانون، الشخصيات الدينية التاريخية، ملك البحرين.

تخطيط الكتابة عن قضايا الهجرة

ضع خطةً شاملةً قبل الشروع في كتابة التقارير، وخذ في الحسبان المشهد السياسي الحالي في البلد، ينصح أن  تتضمن الخطة وسائل للحماية بياناتك رقميا، ومصادر ذات أهمية لقصتك، ووسائل إعلام داعمة لك.

راقب كيفية تغطية وسائل الإعلام في البحرين للموضوع الذي تريد الكتابة عنه وحاول التواصل مع الصحفيين الذين كتبوا قصصاً عن العمال المهاجرين للحصول على مشورتهم.

ابحث عن طريق آمنة للتواصل مع الأفراد الذين ستلتقي بهم وأولئك الذين ستتبادل الملفات معهم.

لا توجد قواعد واضحة لتوقّع ما إذا كنت ستُستهدف جراء الكتابة عن هذه المواضيع في البحرين، إذ يعتمد الأمر على مزاج المسؤول الذي يرى مقالك أو يتأثر به، وعادةً ما تتساهل السلطات مع القضايا غير السياسية، ما لم تكن تؤثر على شخصٍ رفيع المستوى.

المظاهرات والاحتجاجات أمر يحدث دائماً في البحرين، فتجنّب حضور أيّ فعاليات سياسية، وذلك لأنّ مصورين وصحفيين على حدّ سواء هوجموا واعتقلوا واستدعوا للتحقيق أو صودرت معدّاتهم بسبب تغطية هذه الفعاليات.

العثور على قصصٍ ومصادر

يمكن العثور على عمّال مهاجرين يرغبون في التحدّث إلى الصحافة بطرق مختلفة:

الاتصال بمؤسسات غير حكومية محلية، ومنها:

جمعية حماية العمال المهاجرين (MWPS)،

الاتحاد العام لنقابات العمال في البحرين  (GFW)

مركز البحرين لحقوق الإنسان (BCHR)

الاتصال بسفارات البلدان المرسلة في البحرين، و تشمل:

سفارة الهند

سفارة بنجلاديش

سفارة باكستان

سفارة الفلبين

الذهاب إلى سوق باب البحرين يوم الجمعة، وهو سوق محلي يقع في العاصمة ويجتمع فيه الكثير من العمال المهاجرين ليستمتعوا بيوم العطلة.

الرجوع الى المصادر الحكومية مثل:

الموقع الإلكتروني لهيئة تنظيم سوق العمل وحساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي

اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأشخاص

يُعيّن وزير الخارجية أعضاء اللجنة، وهي تضمّ عضوين من المجتمع المدني البحريني، حيث يمكن أن يكون من الأسهل التواصل معهما من التواصل مع المسؤولين الحكوميين الآخرين في اللجنة.

وزارة العمل والتنمية الاجتماعية

إدارة الشرطة بوزارة الداخلية

وزارة العدل والشؤون الإسلامية

مكتب المدعي العام

مأوى دار الأمان ومركز حماية الأطفال

من المصادر الأخرى للعثور على قصصٍ ذات صلةٍ بالهجرة هم المحامون المتخصصون بالقضايا العمالية ، ويوفّر الموقع الإلكتروني لسفارة الولايات المتحدة الأمريكية في البحرين قائمةً بـ المحامين الممارسين ومعلومات الاتصال بهم.

قواعد ذهبية في إجراء المقابلات الصحافية

لا توجد قواعد واضحة للطريقة المثالية للوصول إلى المسؤولين الحكوميين، ولكن من الأفضل فهم البنية الهرمية لدائرته /لدائرتها وسلوك القنوات الصحيحة لضمان وصول بريدك الإلكتروني/فاكسك/رسالتك الخطية إليه/إليها.

سيُطلب منك إرسال طلبٍ رسميٍ عبر الفاكس أو البريد الإلكتروني تشرح في الأسباب التي تدعوك إلى حجز موعد وطبيعة عملك والمؤسسة التي تمثّلها.

ويفضّل المسؤولون مقابلة الصحفيين إذا كانوا يعتقدون أن المقالة التي ستنشر سوف تسلط الضوء على إنجازات إدارتهم، أما إذا تكوّن لديهم انطباع بأن القصة قد تنتقد الحكومة بأي شكلٍ من الأشكال، فإنهم يلجأون لرفض طلبك بطريقةً دبلوماسيةً غير مباشرة .

حاول حجز موعدٍ للقاءٍ قبل ثلاثة أشهر على الأقل، وتوقّع التأخّر في الردّ وفي الحصول على موعد مؤكد بسبب الإجراءات البيروقراطية. وفي غضون ذلك، احرص على المتابعة لضمان حجز اللقاء والموافقة عليه.

من الشائع أن تسمع عبارة “لم نستلم رسالتك البريدية أو فاكسك” حتى لو أرسلتهما إلى العنوان الصحيح الذي رأيته على الموقع الإلكتروني. لا تُحدَّث المواقع الإلكترونية دورياً، ولذلك فإن من الأفضل الاتصال بالإدارة والسؤال عن الطريقة المفضّلة للاتصال والتحقّق من الحصول على تأكيدٍ منهم بتلقّي رسالتك.

احضر في الموعد المحدّد للقاء، ولكن لا تحبط إذا حدث تأخير أو انقطاعات كثيرةً في اللقاء بسبب دخول الموظفين وخروجهم طلباً للتواقيع أو الإجابة على المكالمات الهاتفية.

عندما تخطّط لإجراء لقاءات مع مجموعة من المهاجرين، يُنصح بلقاء 3 أو 4 منهم بالحدّ الأقصى كلّ مرة، فقد يكون الاجتماع بعدد أكبر من ذلك مبالغة وربّما يلفت الانتباه.

احرص دائماً على حماية المصادر وعدم ذكر أسمائها. وإذا كنت تبحث في  قضية حساسةً، تجنّب ظهور اسمك على التقارير و/أو انشر لدى مجموعة إعلامية غير محلية.

من الأفضل أن تختار متحدّثا عن الأشخاص الذين ستلتقي به م(دائماً ما يكون هناك زعيم لكل مجموعة من العمّال)، وهو الجهة الرئيسة الفضلى للاتصال.

يمكن عقد اللقاء على الأغلب في مقهى محلي يرتاده العمّال المهاجرون (كالمطاعم الهندية في سوق المنامة). تجنّب المحلات الفاخرة إذا أردت البقاء بعيداً عن الأنظار ومن الأفضل توضيح ذلك مسبقاً لمن ستلتقيهم.

بالنسبة للتصوير، ربما يكون من الأسهل التقاط الصور عبر الهاتف المحمول، أما إذا أردت الدخول إلى سكن العمال، فمن الأفضل أن تكون لديك فكرة واضحة عمّا يتعيّن تصويره بالضبط  تجنبا لإضاعة الوقت، إلا إذا لفت شيء ما انتباهك وظننت أنه يستحق التوثيق.

احرص على قضاء أقلّ وقت ممكن في سكن العمال قبل أن يصاب أحدهم بالذعر – وذلك أمر يحدث معظم الأحيان – وفي حال حصل اي طارئ قم بتبليغ الحرّاس كي ينبّهوا الإدارة العليا.

ينبغي عليك تقليل زمن اللقاء إذا كنتِ صحافية في سكن خاص بالعمال الرجال، فذلك قد يلفت انتباهاً أكبر، ومن الأفضل أن تذهبي بصحبة رجل.

مصادر يوصى بقراءتها عن قضايا الهجرة في البحرين:
العمل القسري والاتجار بالبشر:

https://www.hrw.org/report/2012/09/30/better-life/migrant-worker-abuse-bahrain-and-government-reform-agenda  (باللغة الإنجليزية)

http://arij.net/report/أعمار-تضيع-وحقوق-تهدر-2/ (باللغة العربية)

القانون البحريني الإنساني لمكافحة الاتجار غير قادر على حماية العمال المنزليين (باللغة الإنجليزية)

“عبودية الألفية الثالثة” في البحرين (باللغة العربية)

أن تعيش كسلعة: الاتجار بالبشر والجنس في دول مجلس التعاون الخليجي (باللغة الإنجليزية)

مسؤولون بحرينيون يتذرّعون باقتصاد السوق الحر لتبرير عدم اعتماد حدٍّ أدنى للرواتب (باللغة الإنجليزية)

آلية الإحالة الوطنية في البحرين:  

تفاصيل عن آلية الإحالة الوطنية  (باللغة الإنجليزية)

التأشيرة المجانية:

التأشيرة المجانية بمثابة وسيلة لمكافحة الاتجار بالبشر(باللغة العربية)

معسكرات العمالة:

فهم معسكرات العمالة في دول مجلس التعاون الخليجي (باللغة الإنجليزية)

الانتحار:

الفقر والظروف السيئة تدفع العمال المهاجرين في الخليج إلى الانتحار (باللغة العربية)

أرشيف

http://gvnet.com/humantrafficking/Bahrain.htm (باللغة الإنجليزية)

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *