الإحصائيات والدراسات: مصادر متاحة

Print More

English 

الدليل الكامل

تعد محاولات النفاذ إلى المعلومة في ما يتعلق بالاتجار بالبشر والعمل الجبري والهجرة غير الشرعية من السهل الممتنع. فعلى الرغم من أن مثل هذه الظواهر يتم التبليغ عنها مرارا و تكرار، إلا أن البيانات الدقيقة تظل مبعثرة بين وسائل الإعلام والتقارير الحكومية ومنشورات مؤسسات المجتمع المدني. مع ذلك فإنه يتسنى للصحفيين الذين يكرسون وقتهم للبحث والكتابة حول مواضيع ذات صلة أن يظفروا بمعلومات مهمة من التقارير الإعلامية المحلية المتاحة على شبكة الإنترنت.

تقوم وسائل الإعلام في الموطن الأم وبلد المقصد بنشر تقارير دورية عن عدد العاملين المرحّلين من غير حاملي وثائق الهوية وحوادث الاتّجار بالعمال. وتوفّر التقارير التي تقدمها المنظمات غير الحكومية المحلية والدولية وكذلك السجلات التي تحتفظ بها سفارات بلدان الأصل مستودعاً للبيانات المنشودة. وفي كثير من الأحيان، فإن النفاذ إلى بيانات السفارات والمؤسسات غير الحكومية يستوجب تأسيس علاقةٍ مع هذه الكيانات للظفر بالمعلومات غير المتاحة على شبكة الإنترنت. وفي كثير من الأحيان تقتصر قواعد البيانات المتوفرة لدى الجهات الحكومية وغير الحكومية على استقصاءات إحصائية حول عدد المهاجرين والقوى العاملة. ورغم قيام بعض الوكالات بنشر معطيات حول ضحايا الاتّجار بالبشر وبيانات الشجب والاستنكار لمثل هذه الممارسات، إلا أنه من الضروري الحرص على المقارنة بين السجلات الرسمية والتقارير الإعلامية الخاصة بالاتجار بالبشر والعمل الجبري. وغالباً ما تقلّل التقارير الرسمية من حجم هذه المشاكل الحقيقي (أو تحرّفه عمداً).

نورد أدناه مصادر للبيانات المتصلة بالاتجار بالبشر والعمل الجبري والهجرة غير الشرعية ونقدم بعض التوضيحات بشأن البيانات المقدّمة. كما نعرض نظرة عامة وموجزة حول الدراسات المفيدة التى تتطرق إلى هذا الموضوع.

تقرير الرق المعاصر تضم هذه الدراسة التي أجريت عام 2017 أحدث البيانات الخاصة بالعمل الجبري في جميع أنحاء العالم. لكن تجدر الإشارة إلى أن البيانات المتصلة بالدول العربية محدودة وذلك لأنه لم يتسنّ إجراء سوى القليل من الدراسات من داخل المنطقة. يوفّر التقرير بيانات شاملة حول الموضوع.

منظمة العمل الدولية

تنشر منظمة العمل الدولية دراسات دوريةً حول العمل الجبري والتشغيل والاتّجار بالبشر.

أ‌. المنشورات المتصلة بالدول العربية

ب‌. ثمّة قاعدة بيانات إحصائية متاحة هنا.

المنظمة الدولية للهجرة

تقوم المنظمة الدولية للهجرة بصفة دورية بنشر بياناتٍ عن مهاجرين غير حاملين لوثائق الهوية تُعيدهم المنظمة إلى أوطانهم الأم، إضافةً إلى مقابلات مع هؤلاء الأشخاص، والذين اتُّجر بكثيرٍ منهم أو تم إرغامهم على العمل الجبري في مرحلةٍ ما من رحلة العبور إلى وجهاتهم. ويتسنى للباحثين الوصول إلى هذه المواد عبر استخدام كلمات بحث مثل “العمل الجبري”، “تشغيل الأطفال”، وغيرهما.

أ- المهاجرون المفقودون توفر هذه الدراسة بيانات عن المهاجرين الذين قضوا أو فُقدوا في طريقهم إلى مقصدٍ دولي، ويسلط التقرير الضوء على الشرق الأوسط.

ب- موجزات الهجرة لدى المنظمة الدولية للهجرة/المنتدى العالمي المعني بالهجرة والتنمية هذه المواد متاحة لمعظم البلدان، ولكن بعض المعطيات المتوفرة غير محدثة.

مصادر الأمم المتحدة الأخرى

أ‌. تقرير مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة عن الاتجار بالأشخاص– يقدم التقرير إحصاءات عن الدراسات الرسمية حول الاتجار بالبشر وإدانة المتجرين في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ب‌. موجزات الأمم المتحدة الخاصة بالهجرة– على الرغم من أن البيانات المتوفرة في هذه المواد ليست محدثة بالقدر الكافي إلا أن هذه الموجزات يمكن أن تشكل نقطة انطلاقٍ جيدةً لفهم السياق العام لظاهرة الهجرة.

السفارات والوزارات المعنية والهيئات الإحصائية للبلدان المصدّرة

تجمع البلدان المصدّرة للعمّال في أغلب الأحيان معلوماتٍ عن المشكلات التي تعترض عمالها المهاجرين في الخارج. وتُنشر بعض هذه المعلومات على المواقع الإلكترونية لتلك الدوائر، ولا يتم الحصول على بعض المعلومات الاخرى إلا بطلب شخصي أو عبر الهاتف. وتشمل الأمثلة على ذلك ما يلي:

أ- هيئة الإحصاءات الفلبينية المعنية بالعمال الفلبينيين في الخارج.

ب- إحصاءات وزارة الخارجية الهندية الخاصة بالهنود غير المقيمين.

ج- إحصاءات مكتب العمالة الأجنبية في سريلانكا– تتضمن شكاوى مصنفة بحسب العام والجنس والبلد.

د- إحصاءات وزارة رعاية المغتربين والعمالة في الخارج في بنغلاديش- تشمل نسب العمالة حسب البلد، وعمالة الإناث حسب البلد، والتحويلات المالية.

ه- مكتب الهجرة والعمل في الخارج في باكستان- يقدم إحصاءات الهجرة حسب بلد المقصد والمهنة، فضلاً عن مطالبات الوفاة والعجز.

و- مكتب الإحصاءات في أوغندا– بيانات عن مجموع حالات المغادرة عبر المراكز الحدودية.

بيانات الشرطة لدى الوزارات في بلدان المقصد

تنشر بعض الحكومات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا معلومات عن العمال غير الحاملين لوثائق الهوية الذين تعرضوا للتوقيف والترحيل وذلك من خلال تقارير دورية وتصريحات لوسائل الإعلام المحلية وكذلك عبر حسابات تويتر الرسمية. وأحيانا تقوم بعض الحكومات التي تطلق مبادرات مكافحة الاتّجار بالبشر بياناتٍ ذات صلة. وتشمل الأمثلة على ذلك ما يلي:

أ- اللجنة الوطنية الإماراتية لمكافحة الاتجار بالبشر

ب- “البيانات المفتوحة” لوزارة الموارد البشرية والتوطين في الإمارات العربية المتحدة- توفر هذه البوابة إحصاءات ومعلومات حول حصّة العمال في البلاد  من 2011 إلى 2016 مصنّفة حسب الإمارة والجنس والقطاع والمهارات. يمكن العثور على المعلومات المفتوحة الأخرى عبر هذا الرابط.

ج- أخبار الجريمة من شرطة عمان السلطانية

د- المركز الوطني العماني للإحصاء والمعلومات- يوفر بيانات عن السكان والقوى العاملة المهاجرة.

ه- وزارة التخطيط التنموي والإحصاء القطرية- تقدم إحصاءات حول السكان والقوى العاملة.

و- الهيئة العامة للإحصاء في المملكة العربية السعودية- توفر إحصاءات عن القوى العاملة والسكان.

ز- منصة البحرين للبيانات المفتوحة- تحتوي إحصاءات عن إجمالي العاملين، بما فيها حالات الوفيات في مواقع العمل، وتقدير السكان.

ح- الإدارة المركزية للإحصاء في الكويت- تقدم إحصاءات عن السكان والعمالة الوافدة والهجرة.

أسواق العمل الخليجية والهجرةيصدر برنامج أسواق العمل الخليجية والهجرة دراساتٍ بصفة دورية تتعلّق بالهجرة غير الشرعية والممارسات التي ترقى إلى جرائم الاتّجار بالبشر والعمل الجبري. ويقدّم البرنامج أيضاً قاعدة بياناتٍ عن النظام الاساسي لمجلس التعاون الخليجي والبيانات المتصلة بالهجرة.

تقرير الولايات المتحدة بشأن الاتجار بالأشخاصيقيّم تقرير الولايات المتحدة بشأن الاتجار بالأشخاص، والذي يصدر سنوياً، الجهود المبذولة من قبل الحكومات لمكافحة الاتّجار بالبشر، ويقدّم في أغلب الأحيان نظرةً معمّقةً و سجلات أعداد رسمية حول ضحايا الاتّجار بالبشر والدعاوى المرفوعة ضد المتّجرين.

مشروع الاحتجاز العالمي- يقدّم مشروع الاحتجاز العالمي لمحة حول وضعية الكثير من البلدان في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فيما يتعلق بالعمال المهاجرين غير الحاملين للوثائق الرسمية والمُتّجر بهم، والذين ينتهي المطاف بالكثير منهم إلى الاعتقال.

الدراسات والبيانات التي تجمعها المنظمات في البلدان المرسلة للعمالة   

تجري المؤسسات في البلدان المرسلة، مثل إندونيسيا والهند، دراسات عن العمال المهاجرين في الخارج، والذين يشد الكثير منهم الرحال إلى الشرق الأوسط. توفر هذه الجهات دراسات شاملة. ومن المستحسن زيارة المواقع الإلكترونية لمختلف هذه المؤسسات وكذلك الاتصال مباشرةً بالمؤسسات المعنية وذلك نظراً إلى أن بعض الأبحاث التي تجريها هذه المؤسسات لا يتم نشرها على شبكة الإنترنت، يمكن الاطلاع على قائمة المؤسسات في دليلنا المرجعي. وتشمل بعض الأمثلة على ذلك ما يلي:

أ- مخطط المعلومات الرسومي المعدّ من قبل المنظمة الإندونيسية للعناية بالمهاجرين (Migrant Care)– خاص بعاملات المنازل اللاتي يذهبن إلى بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على الرغم من الحظر الإندونيسي المفروض على إيفاد العاملات المنزليات.

ب- مركز المهاجرين الآسيويين– يقدّم موجزات خاصة بالفلبين والإمارات وإندونيسيا وقطر تضم بيانات توضيحية مفيدة مصنفة حسب السكان/القطاعات. تجدر الاشارة إلى أن بعض المواد لا تزال غير محدثة.

ج- تقرير التحالف العام ضدّ الاتجار بالنساء والذي يتناول احتكام العاملات المتّجر بهنّ إلى القضاء في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

عمالة غير نظامية في الخليج: أن تبقى على قيد الحياة بكدح يدك.

دراسات أجرتها مؤسسات في بلدان المقصد

تتركّز معظم دراسات المؤسسات غير الحكومية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الأردن ولبنان والمغرب. وتشمل الأمثلة على ذلك ما يلي:

أ‌- جمعية كفى (لبنان)- هي منظمة مدنية لبنانية غير حكومية تهتمّ بالمرأة وتُعنى بملفّ العُنف المُمارَس ضدّها. وقد أجرت الجمعية دراسات مستفيضة عن تشغيل العاملات المنزليات الأجنبيات ممن وقع تهريبهن إلى بلد المقصد أو تم إرغامهن على العمل.

ب‌- جمعية حماية العمال المهاجرين (البحرين) – تتوفر لدى الجمعية تقارير قديمة عن عدد العمال، الجنسيات، وقضايا العمال في بلد المهجر. توفر الجمعية بيانات إضافية تم الاتصال بها مباشرة.

ج- Migrant-Rights.org – توثّق خريطة الإساءة لموقع Migrant-Rights.org حالات الإساءة ضد العمّال المهاجرين في دول مجلس التعاون الخليجي. وتشمل هذه الاعتداءات العمل القسري والاتّجار بالبشر. ويقوم موقع Migrant-Rights.org بنشر تقارير دورية فيما يتعلق بهذه القضايا.

المنظمات الدولية لحقوق الإنسان

نشرت “هيومن رايتس ووتش” ومنظمة العفو الدولية العديد من الدراسات المستندة إلى مقابلات أجريت في جميع أنحاء المنطقة. بالإمكان الاطلاع على التقارير الرئيسة المقترحة في دليل “القراءات الأساسية” المتوفرة على موقعنا.

أمانة الهجرة المختلطة الإقليمية– تقدّم أمانة الهجرة المختلطة الإقليمية، والتي تهتم أساسا بشرق أفريقيا واليمن، معلومات محدثة عن ظاهرة الهجرة ووفود اللاجئين إلى اليمن ومنه.

مؤشر الرق العالمي– تضم هذه الدراسة بيانات حديثة حول حيثيات الاتجار بالبشر والعمل القسري.

igration-Policy يقدم مركز الأبحاث موجزات خاصة ببلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويحتوي بيانات حديثة ومعطيات مهمة حول السياقات التاريخية.

أبحاث ودراسات أكاديمية أخرى- في كثير من الأحيان لا يتم نشر الأبحاث الأكاديمية على نطاقٍ واسع، لكن العديد منها يتضمن معلومات مهمة عن هذه القضايا. بالإمكان الاستفادة من محرّك جوجل للبحث العلمي Google Scholar باستخدام كلمات مفتاحية تتصل بالبلد أو القضية المزمع دراستها. وتشمل الأمثلة على ذلك صفحة جامعة جورج تاون للمنشورات الخاصة بالهجرة في الخليج.

KNOMAD.org- يضمّ الموقع بيانات عن المهاجرين واللاجئين والتحويلات المالية وتكاليف التشغيل في جميع أنحاء العالم. بالإمكان الاطلاع على بيانات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

دراسات راي جريديني- الدكتور راي هو أحد الخبراء البارزين في أخلاقيات الهجرة وحقوق الإنسان في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. منـذ سـنوات عديدة، بـدأ العالم الدولـي بتنـاول موضـوع عاملات المنـازل الأجنبيـات فـي لبنـان. وما زالت بحوث الأستاذ راي متواصلة حول قضايا العمال المهاجرين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

تتضمن الدراسات الحديثة أيضا ما يلي:

دراسات الدكتورة نصرة شاه- الدكتورة نصرة شاه متخصصة في الدراسات السكانية في الكويت، وقد نشرت العديد من الدراسات حول الهجرة والاتجار بالبشر في دول مجلس التعاون الخليجي.

دراسات أجريت من قبل مؤسسات أوروبية

في ظل ارتفاع وتيرة تدفق العمال المهاجرين إلى أوروبا ممن وقع الاتجار بهم وتهريبهم عبر شمال أفريقيا وبعض بلدان الشرق الأوسط قامت العديد من المؤسسات المعنيّة بشؤون المهاجرين في أوروبا بإجراء دراسات تحليلية وتوثيقية حول هذه الظاهرة. نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:

Platform for International Cooperation on Undocumented Migrants

International Rescue Committee

Medicines Sans Frontières

Save the Children

Caritas

European Council on Refugees and Exiles

International Catholic Migration Commission

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *