أماكن للتواصل مع الخبراء

English
الدليل الكامل
يركّز الخبراء والباحثون المهتمون بدراسة ظاهرة العمل الجبري والاتّجار بالبشر والعمال المهاجرين غير الشرعيين في أغلب الأحيان اهتمامهم على بلدٍ محددٍ، أو قناة هجرة معيّنة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويوصى بشدّة بالتواصل مع  خبراء من البلدان المصدرة ودول المقصد، ذلك لأنهم يمتلكون معلومات شاملة و يجرون أبحاثا معمّقة حول المراحل المتعددة لعملية الهجرة. قائمة بأنواع الخبراء :  
أولا: السفارات:
– السفارة الفلبينية في الرياض
–     السفارة الهندية في الكويت
–     السفارة السريلانكية في قطر
تجدر الاشارة إلى أن اللقاءات الشخصية عادة ما تكون أكثر نجاعة، فالتواصل عبر البريد الإلكتروني أو الهاتف قد لا يكون مضمونا بالقدر المطلوب.  
ثانيا: الأكاديميّون المحليّون – تعتبر هجرة اليد العاملة إحدى أهم مواضيع البحث سواء في البلدان الأم أو بلدان المقصد. لذلك غالبا ما تكون بحوزة الأكاديميين المحليين دراسات علمية قيمة تكون نتاجا لسنوات عديدة من البحث المعمق في ما يتعلق بظاهرة الهجرة وممارسات الاتّجار بالبشر في مجتمعاتهم. نذكر على سبيل  المثال لا الحصر:
–  دكتور شيبان طاقة، مؤلف كتاب “الإطار القانوني لحقوق العمال المهاجرين في البلدان العربية ” 
– الدكتورة بينا فرنانديز، مؤلفة كتب “العاملات المنزليات المهاجرات في الشرق الأوسط: الوطن والعالم” و”الهجرة غير الشرعية من إثيوبيا إلى دول الخليج” و”المتاجرون بالبشر والوسطاء ووكلاء التوظيف والشبكات الاجتماعية: تنظيم الوسطاء في هجرة العاملات المنزليات الإثيوبيات إلى الشرق الأوسط”
– روجا باجراشاريا وبانديتا سيجاباتي، مؤلّفتا كتاب “نظام الكفالة وآثاره على العمّال المنزليين النيباليين”
– الجمعية المصرية لدراسات الهجرة
ثالثا: منظمة العمل الدولية – تسلط العديد من التقارير الصادرة عن المنظمة الضوء على سلسلة من المواضيع المتّصلة بالاتّجار بالبشر والعمل القسري. و بالإمكان التواصل مع معدي التقارير والباحثين لدى المنظمة لجمع المزيد من المعلومات أو للاستفسار حول بعض التفاصيل. يقع المقرّ الإقليمي لمنظمة العمل الدولية في بيروت وتتضمن مشاريعها الحالية المشروع الإقليمي للهجرة العادلة في الشرق الأوسط FAIRWAYبالإمكان الاستفادة من فريق عمل المنظمة للوصول إلى عناوين وأرقام الباحثين والنشطاء والموظفين الحكوميين.  
رابعا:  المنظمة الدولية للهجرة – لدى المنظمة الدولية للهجرة مكاتب ميدانية في بعض بلدان المقصد، وهي تتدخّل أحياناً لتيسير إعادة المهاجرين الذين يتم الاتجار بهم  إلى أوطانهم. يمثل موظفو المنظمة ومنشوراتها مصادر مفيدة لجمع المعلومات.