دليل المحقق اليومي

أدوات
هل تحاول مشاركة محتوى خاص مع محرريك أو زملائك وتخشى من الاختراق؟
تم إطلاق Firefox Send للجمهور، وهي خدمة نقل الملفات المجانية المشفرة في Mozilla، بعد ظهورها لأول مرة  “كاختبار تجريبي” مرة أخرى في أغسطس 2017. تتيح الخدمة لمستخدمي الويب مشاركة الملفات التي يصل حجمها إلى 2.5 جيجابايت من خلال المستعرض، بينما يحميهم عبر التشفير إضافة الى وجود رابط ذو صلاحية محددة تلقائيًا للحفاظ على خصوصية الملفات المشتركة. https://www.youtube.com/watch?v=eRHpEn2eHJA
عندما بدأت Mozilla لأول مرة في اختبار أداة الإرسال المستندة إلى الويب، اقتصرت مشاركة الملفات على 1 غيغابايت. اليوم، يظل هذا هو القيد حتى يشترك المستخدمون في حساب Firefox مجاني. يمكنهم بعد ذلك اختيار مشاركة الملفات حتى 2.5 جيجابايت.

كيف كشفت (فايس العربية) عمليات تهريب جثث الموتى

English 

بداية فبراير، انضمت VICE إلى موجة التسريح التي أثرت مؤخرا على مؤسسات  إخبارية رقمية كبيرة مثل BuzzFeed و HuffPost معلنةً عن خطط لإنهاء عقود 250 موظفا (حوالي 10 ٪ من المجموع الكلي للعاملين فيها) . أحدثت هذه الخطوة صخبا في شركة  VICE الرقمية ذات الشعبية في أوساط الشباب الذين تتراوح إعمارهم بين 18 و 35 عامًا. وكانت شركة ديزني قد ضخت استثماراً بقيمة 400 مليون دولار للشركة في عام 2015، لتقرر مقابل ذلك على  تخفيض استثمارتها في الشركة بحوالي 153 مليون دولار أواخر العام الماضي. لكن النسخة العربية من فايس ( VICE Arabia ) نجت حتى  الآن من تسريح العمال، كما أن الفريق لديه خطط لتوسيع عمله في المنطقة، وفقاً لما قاله وائل ممدوح، المحرر المسؤول ورئيس فريق التحقيقات في فايس العربية. خلال صعود VICE  اللافت في عام 2017 ، انضمت النسخة العربية إلى المراكز الإقليمية المتنامية مع فريق صغير متفرغ مكون من 22 موظفًا.

دليل المحقق اليومي

مبادرات وجوائز دولية:
IJNet Arabic Training Network بدعم من Google News Initiative
هل تعمل في تونس أو الأردن؟
مهتم بالتدريب على أدوات Googl للصحافة؟
سارعوا بملئ هذا النموذج أو للاستفسارات، راسلوا Amal Azimova على aazimova@icfj.org
جوائز نايت للصحافة الدولية لعام 2019
يسعى المركز الدولي للصحفيين (ICFJ) للحصول على ترشيحات لجوائز نايت للصحافة الدولية لعام 2019. نحن نبحث عن مرشحين يتمتعون بتغطية رائدة أو ابتكارات إعلامية لها تأثير كبير على حياة الناس في جميع أنحاء العالم. يمكن للمرشحين أن يكونوا مراسلين أو محررين أو خبراء تكنولوجيين أو مدراء إعلام أو صحفيين مواطنين أو مدونين. يتلقى الفائزون بالجائزة رحلة إلى الولايات المتحدة، حيث سيتم تكريمهم في حفل توزيع جوائز ICFJ في 7 نوفمبر 2019.  يرجى ملء النموذج التالي. سوف نتصل بك للحصول على معلومات إضافية إذا أصبح مرشحك في الدور النهائي.

مختارات الشبكة العالمية لأفضل التحقيقات الاستقصائية العربية لعام ٢٠١٨

English
تتقلص الموارد لإنتاج الصحافة المستقلة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بينما تتضخم القوانين التي تقيد حرية الصحافة – بما في ذلك قوانين الجرائم الإلكترونية في مصر والأردن ولبنان – إلى جانب ارتفاع معدلات الصحفيين القابعين في السجون في دول مثل مصر والمملكة العربية السعودية. كل ذلك يعني زيادة المخاطر التي ينطوي عليها ممارسة الصحافة الاستقصائية في المنطقة التي يتعرض الصحفيون فيها للضغط للرقابة الذاتية، أو يجبرون على حياة في المنفى أو ترك العمل الصحفي بالكامل. كجزء من سلسلة  في  GIJN Editor pick لعام 2018، قامت محررة القسم العربي مجدولين حسن بتجميع بعض من أفضل تقارير التحقيقات المنشورة هذا العام في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. المستخدم الأخير – اليمن
في 26 مارس 2015، تم إطلاق عملية عاصفة الحزم في اليمن. بقيادة السعوديين بدعم أمريكي، أثر  ذلك بشكل سيئ على المدنيين وتلقى إدانة دولية.

سبعة أشياء تعلمتها من إنتاج أول بودكاست استقصائي

English 
مثل العديد من الصحفيين الآخرين في جميع أنحاء العالم، كنت مفتونا ببودكاست Serial خاصة لأن عملي في ذلك الوقت تركزعلى قناعات خاطئة. لذلك عندما وصلت قصة أنتوني دي فريس الى مكتبي في جوهانسبرج  اعتقدت أن هذه هي القصة التي ستسمح لي بالتعمق في هذا الشكل من الانتاج. في الوقت الذي التقيت به لأول مرة، كان أنتوني رجلاً في الأربعينيات من عمره وقضى 17 عامًا في السجن بسبب جريمة أصر على أنه لم يرتكبها. لقد كانت عملية سطو وحشية في عام 1994، أي قبل أقل من شهر من أول انتخابات ديمقراطية في جنوب أفريقيا وانتهى الأمر بذبح اثنين من حراس الأمن. ما توصلت اليه قصتي التي دامت 18 شهرا هو سلسلة من ثماني أجزاء – والتي كان  أول بودكاست في البلاد تم  بثه  في مارس 2017 – و فاز بجائزة وطنية وتم الاحتفال به لكونه فريد من نوعه في جنوب أفريقيا في حين لا يزال يستحوذ على جمهور دولي متواضع.

دليل المحقق اليومي

 
:أخبار الإعلام
شركة تجسس إسرائيلية تخترق حسابات الصحفيين 
تبني NSO أدوات تسمح للأشخاص باختراق الهواتف الذكية الأكثر شعبية وتسجيل المكالمات وجمع البيانات الأخرى. وبينما تستخدم الحكومات أدواتها للمساعدة في تعقب “الإرهابيين” وردعهم، فقد تعرضت لانتقادات بسبب توفير التكنولوجيا للحكومات التي استخدمت برامج التجسس لاستهداف 174 ناشطًا وصحفيًا ومحاميًا وغيرهم بما في ذلك الموظفون في منظمة العفو الدولية. ذكرت صحيفة نيويورك تايمزإنه من أجل الحصول على صفقة جديدة من كبار المسؤولين الإماراتيين، اخترقت NSO هاتف رئيس تحرير صحيفة عربية في لندن وقدمت تسجيلين للمكالمات الهاتفية للمسئولين الإماراتيين في رسالة بريد إلكتروني للمتابعة. حول روابط الشركة الجاسوسية مع مستشار الأمان القومي السابق في ترامب مايكل فلين، انقر هنا
قصص:
من قال بأن الصحفيين لا دينيون؟
يميل الصحفيون، لا سيما أولئك الذين يقومون بتقارير تحريضية ، إلى إزعاج الناس في مواقع قوية. قد يظن بعض الناس أنه من المفترض أن يكون المتدينون رقيقين ومهادنين تجاه مؤسساته الدينية بدلاً من محاسبتهم بجرءة.

التحرير والإدارة

English 
ِالشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية تقدم لكم عدداً من المصادر والمراجع الثرية لتحرير الأخبار وإدارة المشاريع الإعلامية. – “الاستعانة بستوري بيزد إنكوايري من أجل التركيز والإدارة والبناء” كان الموضوع الذي ناقشه مارك لي هانتر، القائم على تطوير ستوري بيزد إنكوايري، الوسيلة المستخدمة على نطاق واسع في السرد الاستقصائي، خلال مؤتمر الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية الذي انعقد عام 2017. – تحرير القصة الاستقصائية لـ”مارك سكوفس”. في مؤتمر الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية الذي انعقد عام 2017، انصب تركيز محرر التحقيقات والمشروعات بقسم الأخبار في “بازفيد” على “المرحلة الأساسية المبكرة”. – ثغرات يجب على المحررين تجنبها، لـ”ميوزيكيلو موجيد”.

تجربة “مصراوي” في إنتاج التحقيقات والقصص الصحفية بطريقة كروس ميديا

 
بقلم: مارينا ميلاد
إذا أردت البقاء لمدة أطول فيجب أن تستطيع التكيّف مع التغيير. هذا المنطلق الذي بدأت منه مؤسسة أونا للصحافة والإعلام، المالكة لمواقع (مصراوي، يلاكورة، الكونسلتو، أونا)، تجربة إنتاج قصص صحفية وتحقيقات استقصائية بطريقة “كروس ميديا” (Crossmedia)، منتصف العام الماضي، لتحاول من خلالها أن تواكب التطور الذي يحدث في عالم الإعلام الرقمي. “كروس ميديا” أو”الإعلام المتقاطع”، تعني الدمج والتكامل بين المواد المتوفرة للمحتوى، وهى نص وصوت وصور وفيديو وجرافيك ورسوم. كل شئ هنا يكمل بعضه، وكل عنصر يحكي جزءاً من القصة. 
بدأت هذه التجربة في موقع مصراوي الذي أعمل ضمن طاقمه، من خلال تحقيق استقصائي عنوانه “دمج على ورق”، والذي تناول مشكلة دمج الأطفال من ذوي الإحتياجات الخاصة في المدارس، حيث تواجدت مادة تحقيق جاهزة، احتوت على صور وفيديو وبيانات، فبدأ العمل على عرضها في تصميم مختلف تتداخل فيه جميع المواد المتاحة، ذلك من خلال التعاون بين الصحفي (المسؤول عن جمع المادة)، والمصمم (المسؤول عن اختيار الشكل المناسب لتوظيف المادة)، والمطور (المسؤول عن التنفيذ).  
اختلفت الأراء حول ما إذا كانت تلك الطريقة في العرض مناسبة للتحقيق أم لا، لذلك كانت المعادلة الصعبة التي وضعناها في اعتبارنا هى: كيف يمكننا عرض تحقيقنا بطريقة شيقة وفي الوقت نفسه لا نخل بمضمونه أو نجعل طريقة تصفحه معقدة؟
هنا يمكن أن أحكي عن تجربة سابقة لي ، فأثناء إنتاج تحقيق “زواج شبة رسمي”،  والذي يكشف تحايل مأذونون شرعيون وإصدارهم لوثائق زواج رسمية من المحكمة لكنها غير موثقة في مصلحة الأحوال المدنية، بعد الانتهاء من تنفيذه بهذه الطريقة، وجدت أن تصفحه غير سهل على القارئ، وكانت المواد البصرية قليلة للغاية مقابل نص كبير، فحاولت مع فريق العمل تقليل النص قدر المستطاع، واستخدام التسجيلات الصوتية الموجودة، مع عمل رسومات تعبيرية، وعرض فيديو مصور خلال التحقيق، وأعدنا  تنفيذه مرة اخرى ليخرج بشكله النهائي. وقتها أدرك الفريق أن هناك نوعاً من التحقيقات يفضل ألا يُنفذ بهذه الطريقة، وهو ما يُحدد من البداية قبل البدء في تنفيذ أي شئ.