دليل المحقق اليومي

تحقيقات
 أطفال “الحراطين” في موريتانيا… معاناة لولوج المدارس الابتدائية وحرمان من الإعدادية

نواكشوط – محمد الأمين محمد المامي

رفضت أربع مدارس ابتدائية في مقاطعتي توجنين ودار النعيم شرقي وشمالي نواكشوط، قبول ابن الثلاثينية التاته بنت الجيلاني في فصولها الدراسية خلال العام الدراسي 2017/ 2018، رغم محاولاتها المستمرة منذ ثلاث سنوات، بسبب عدم حصولها على وثيقة الميلاد التي تصدرها مراكز الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة، والتي رفضت منح الوثيقة لطفلها، نتيجة عدم توافق الأسماء في بيانات الوكالة مع أوراق والده كما أخبروها. ويُعد طفل التاته، واحدا من سبعة آلاف طفل من شريحة “الحراطين” ممن لم يستطيعوا الالتحاق بالمدارس، خلال العام الدراسي الماضي، نظرا لعجز أسرهم على تسجيلهم في الوكالة والحصول على وثيقة ميلاد من أحد مراكزها، وفق تأكيد إبراهيم ولد بلال رئيس هيئة الساحل للدفاع عن حقوق الإنسان ودعم التعليم والسلم الاجتماعي (منظمة مجتمع مدني) والذي قال لـ”العربي الجديد” إن “الحراطين إحدى فئات المجتمع الموريتاني التي عانت من العبودية وما تزال تعاني من آثار الاسترقاق، كهشاشة الوضع التعليمي ومحدودية فرص العمل”. وتُعتبر شهادة الميلاد من أهم الوثائق المطلوبة من أجل ولوج الأطفال المدارس العمومية وفق ما يوضحه محمد عالي ولد امخيرف، مفتش تعليم أساسي بوزارة التهذيب الوطني الذي قال لـ”العربي الجديد” إن “التقييد في سجل السكان مشكلة أطفال شريحة الحراطين وغيرهم من الأطفال من شرائح اجتماعية مهمشة”. محرومون من التعليم
يؤكد القيادي في ميثاق الحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية للحراطين (منظمة مجتمع مدني) عبيد ولد إميجن أن عملية التقييد بيومتريا تفتقر لمعايير الشفافية والمساواة، ولا تتلاءم مع ظروف كافة الموريتانيين حديثي العهد بالاهتمام بالأوراق المدنية، وهو ما يوافق عليه الناشط الحقوقي في ميثاق حقوق الحراطين، الربيع ولد أدوم، موضحا لـ”العربي الجديد” أن التقييد في السجل الوطني للسكان في موريتانيا، عملية معقدة، إذ لم يتم تصميم مشروع السجل على أساس استيعاب جميع الموريتانيين.

دليل المحقق اليومي

حريات
في بيرو، الصحفي غوستافو غوريتي متهم بالمسؤولية عن انتحار الرئيس السابق
بيان صحفي: اللجنة الدولية لجماية الصحفيين
 يتعين على السلطات في بيرو اتخاذ إجراءات فورية لضمان سلامة الصحفيين في موقع الأخبار IDL-Reporteros، ويجب على المسؤولين الامتناع عن الإدلاء ببيانات مثيرة للإلقاء اللوم على الموقع الإخباري ومديره غوستافو غوريتي، وذلك بخصوص انتحار الرئيس السابق آلان غارسيا الأسبوع الماضي. شخصيات سياسية متعددة، بما في ذلك وزير سابق وعضو حالي في الكونغرس، وجه الاتهام لـ غوريتي علنا ​​كأحد المسؤولين عن وفاة جارسيا في المقابلات التلفزيونية ومواقع التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي. توفي غارسيا، رئيس بيرو لفترة ولاية من 1985 إلى 1990 ومن 2006 إلى 2011، عقب عملية جراحية تمت في 17 أبريل بعد أن قام بإطلاق النار على نفسه عندما جاءت الشرطة إلى منزله في ليما للقبض عليه بتهمة الفساد ، وفقا لتقارير إخبارية. ما الرابط بين الرئيس الراحل والصحفي المتهم؟
الإجابة عبر CPJ

محكمة ميانمار العليا ترفض طعنا آخر من صحفيي رويترز المحتجزين

من شون ناينج وسايمون لويس

رفضت المحكمة العليا في ميانمار يوم الثلاثاء طعنا من صحفيين يعملان برويترز محكوم عليهما بالسجن سبع سنوات بتهمة انتهاك قانون الأسرار الرسمية، في قضية تثير تساؤلات بشأن انتقال البلاد إلى الديمقراطية. وقال القاضي سو ناينج في المحاكمة المنعقدة بالعاصمة نايبيداو “حكم عليهما بالسجن سبع سنوات وهذا القرار قائم.

دليل المحقق اليومي

حريات
التصنيف العالمي لسنة 2019: آلة الخوف تعمل بأقصى طاقتها

تُظهر نسخة 2019 من التصنيف العالمي لحرية الصحافة، الذي أعدَّته مراسلون بلا حدود، أن وتيرة الكراهية ضد الصحفيين قد تصاعدت إلى درجة جعلتها تبلغ حد العنف، الأمر الذي أدى إلى تنامي الشعور بالخوف، إذ يستمر تقلص دائرة البلدان التي تُعتبر آمنة، حيث يمكن للصحفيين ممارسة مهنتهم بحرية، في حين تشدد الأنظمة الاستبدادية قبضتها على وسائل الإعلام أكثر فأكثر. من خلال تصنيف منظمة مراسلون بلا حدود، الذي يقيِّم سنويًا حالة الصحافة في 180 بلدًا، يتبين أن آلة الخوف تعمل بأقصى طاقتها، مما يقوض بشدة ممارسة الصحافة في ظروف هادئة. فقد ترتب على العداء المُعلن ضد الصحفيين، بل وحتى الكراهية التي ينقل عدواها بعض القادة السياسيين في العديد من البلدان، أعمال عنف أكثر خطورة من ذي قبل وعلى نحو متكرر أكثر من أي وقت مضى، مما أدى إلى تفاقم الأخطار التي تنطوي عليها مهنة الصحافة، وهو ما خلق مستوى غير مسبوق من الخوف في بعض الأماكن. وفي هذا الصدد، قال كريستوف ديلوار، الأمين العام لمنظمة مراسلون بلا حدود: “إذا انحرف النقاش السياسي بشكل خفي أو جلي نحو جو أشبه ما يكون بالحرب الأهلية، حيث يُعد الصحفيون من ضحاياها، فإن النماذج الديمقراطية تُصبح في خطر كبير”، مضيفًا أن “وقف آلة الخوف هذه ضرورة مُلحة بالنسبة لذوي النوايا الحسنة المتشبثين بالحريات المكتسبة عبر التاريخ”. ويتميز تصنيف 2019 بتربع النرويج على الصدارة لسلم الحريات للسنة الثالثة على التوالي، في حين استعادت فنلندا (+2) المركز الثاني، على حساب هولندا (4، -1)، حيث يُجبر صحفيان متخصصان في الجريمة المنظمة على العيش تحت حماية الشرطة الدائمة.

دليل المحقق اليومي

حريات
هل اعتقال جوليان أسانج تهديد لحرية الصحافة أو استجابة مناسبة للقرصنة؟
لا يبدو أن لائحة الاتهام الأولية الموجهة ضد مؤسس ويكيليكس قد تورط قضايا صحفية مباشرة كما كان يخشى البعض – لكن البعض ما زالوا يرون تأثيرات أكثر قتامة على التقارير المعتدمة على المبلغين مثل أسانج، وقد يتم توجيه المزيد من الاتهامات. وقد قُبض على جوليان أسانج قبل أيام في لندن- بعد أن سحبت إكوادور، حاضنته الدبلوماسية منذ عام 2012 حصانتها عنه – أثيرت مجموعة من الأسئلة القديمة في سياق جديد. هل أسانج صحافي؟ هل عملية نشر أسرار الحكومة الإخبارية جديرة بالصحافة دائمًا، حتى لو كانت مدعومة من قوة أجنبية؟ هل نشر رسائل البريد الإلكتروني غير الإخبارية التي تم الاستيلاء عليها من مواطن عادي مقبولة؟ وهل يواجه أسانج اتهامات كعدو للولايات المتحدة متهم بارتكاب جرائم حقيقية أو كصحفي يتعرض للمضايقة من قبل حكومة كشف أسرارها؟
لحسن الحظ، أبرز تويتر هذا كله بسرعة كبيرة، كما هو الحال دائما. https://twitter.com/petersterne/status/1116299448764784641?ref_src=twsrc%5Etfw%7Ctwcamp%5Etweetembed%7Ctwterm%5E1116299448764784641&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.niemanlab.org%2F2019%2F04%2Fis-julian-assanges-arrest-a-threat-to-press-freedom-or-an-appropriate-response-to-hacking%2F
التهم التي يواجهها أسانج في الولايات المتحدة لا تتعلق مباشرة بأنشطة النشر. بدلاً من ذلك، فهو يواجه تهمة “التآمر لارتكاب انتهاك خصوصية الكمبيوتر”  مدعية أن أسانج وافق على مساعدة تشيلسي مانينغ – مطلقة الصفارة التي كانت تعمل في وزارة الدفاعة من خلال مساعدتها  محاولة تخطي كلمة المرور على كمبيوتر الوزارة  من أجل الحصول على وثائق حكومية سرية، والتي سيتم تسريبها لاحقاً إلى ويكيليكس.

دليل المحقق اليومي

 كيف يعيد كبار السن تشكيل الإنترنت
المسنون يلعبون دورًا كبيرًا في الحياة المدنية ومن المحتمل أن يكونوا أهدافًا  للتضليل والخطاب المتشدد. في وقت متأخر من الصباح، يتعلم حوالي 25 من كبار السن كيفية التحدث إلى سيري. يلتقطون أجهزة iPad الخاصة بهم ويضغطون على زر الصفحة الرئيسية، يتردد الصدى في جميع أنحاء الغرفة بينما تسأل Siri عما يمكن أن تفعله للمساعدة. “سيري ، ما هو أقرب مقهى؟”
“آسف أواجه مشكلة في الاتصال، يرجى المحاولة مرة أخرى؟”
مشهد داخل منظمة غير ربحية وطنية تركز على الأميركيين الذين يبلغون من العمر 50 عامًا فما فوق وتقع في فورت واشنطن بولاية ماريلاند. تهدف المنظمة لتقديم أربع ورش عمل مجانية حول كيفية استخدام جهاز iPad.

دليل المحقق اليومي

أدوات
دورات الأمن الرقمي 
تقدم Free Press Unlimited و Greenhost خدمة جديدة وهي Totem، منصة عبر الإنترنت ستمكن الصحفيين والناشطين من التعرف على أدوات وتكتيكات الأمن والخصوصية الرقمية. يمكنكم التقديم في واحدة من الدورات الآن! لم يكن الأمن الرقمي أبداً أكثر أهمية بالنسبة للصحفيين والناشطين من الآن. ليس الجميع سعداء بالمعلومات التي يكشفها الصحفيون الاستقصائيون، ولا تلك التي يثيرها نشطاء التوعية العامة حول بعض القضايا. كيف يكون اقتناص الصحفيين؟ يمكن استخدام الاتصالات الخاصة عبر الإنترنت ضدهم.

دليل المحقق اليومي

أدوات
 البيانات، ما الذي علينا الحذر منه

By Heather Krause  

الصورة : Datassist

تخبرنا بيانات التعداد أنه في عام 2011 ، كان عدد السكان اليهود في كندا حوالي 309،000. بعد خمس سنوات فقط ، في عام 2016 انخفض العدد الى 143،000،  بمقدار أكثر من نصف الإحصائية السابقه . ما الذي يحدث لليهود في كندا لحصول هذا الانخفاض الدراماتيكي؟

في الواقع ، لم يحدث شيء للطائفة اليهودية في كندا. ما تغير هو طرق جمع البيانات. لم يعد إحصاء عام 2016 يقدم للمستجيبين “اليهود” خيارا لتحديد أسلافهم.

دليل المحقق اليومي

أدوات
هل تحاول مشاركة محتوى خاص مع محرريك أو زملائك وتخشى من الاختراق؟
تم إطلاق Firefox Send للجمهور، وهي خدمة نقل الملفات المجانية المشفرة في Mozilla، بعد ظهورها لأول مرة  “كاختبار تجريبي” مرة أخرى في أغسطس 2017. تتيح الخدمة لمستخدمي الويب مشاركة الملفات التي يصل حجمها إلى 2.5 جيجابايت من خلال المستعرض، بينما يحميهم عبر التشفير إضافة الى وجود رابط ذو صلاحية محددة تلقائيًا للحفاظ على خصوصية الملفات المشتركة. https://www.youtube.com/watch?v=eRHpEn2eHJA
عندما بدأت Mozilla لأول مرة في اختبار أداة الإرسال المستندة إلى الويب، اقتصرت مشاركة الملفات على 1 غيغابايت. اليوم، يظل هذا هو القيد حتى يشترك المستخدمون في حساب Firefox مجاني. يمكنهم بعد ذلك اختيار مشاركة الملفات حتى 2.5 جيجابايت.

دليل المحقق اليومي

غوغل يعرف عنك أكثر بكثير مما تعرف عنه
على الرغم من كل الخلافات المتعددة حول سوء استخدام البيانات الشخصية على موقع Facebook، فإن Google يعرف أكثر عنا. خلاصة القول: إن مقدار ما يعرفه Google يعتمد إلى حد ما على إعدادات الخصوصية – وبدرجة أكبر على الأجهزة والمنتجات والخدمات التي تستخدمها. Google هي الشركة الرائدة بلا منازع في سباق عمالقة التكنولوجيا لتجميع بيانات المستخدم، وذلك بفضل مجموعتها الهائلة من الخدمات والأجهزة، والحصة الرائدة في قطاع الإعلانات الرقمية (37٪ مقارنة بـ 22٪ في Facebook). من المرجح أن غوغل يعرف كل شيء سبق لك كتابته في شريط البحث في متصفحك وكل فيديو YouTube شاهدته من قبل. لكن هذه هي البداية فقط.