إعداد إمكانية الوصول

خيارات الألوان

لون أحادي لون باهت مظلم

أدوات القراءة

عزل حاكم

القصص

مواضيع

“هينك فان إس” يحدّثنا عن التفكير البصري للتحقيقات عبر الإنترنت

إقرأ هذه المقال في

الصورة : Pexels

يعرف معظم الصحفيين أنّه يمكنك تفصيل بحثك على غوغل باستخدام علامات الاقتباس حول الكلمة.

ولكن لا يعرف إلا القلّة أنه يمكنك، مثلاً، العثور على علاقةٍ تشكُّ بوجودها بين شخصٍ وشيء في غوغل، باستخدام مصطلح AROUND، تضع بعده رقمًا مناسبًا لتوقّعاتك.

في ويبينار لشبكة GIJN بعنوان البحث البصري والتحقُّق، شاركَ خبيرُ التّقارير مفتوحة المصدر  “هينك فان إس” “حِيَلاً” للبحث على الإنترنت كهذه، مع جمهور من 487 صحفيًا من 85 بلدًا.

وأكد “فان إس” أن هذه المجموعة من حيَل البحث تكمن وراء نوعٍ جديد من التفكير البحثي، يجمع بين منطق الكمبيوتر، والتقديم المرئيّ، باستثناء المعلومات التي تعرفها سلفًا، والتجربة والخطأ مع التحلّي بالصّبر. كان الويبينار الحَدَث الأوّل من حدثين رقميين من  شبكة GIJN  عُقد في ديسمبر\كانون الأول من قِبل مدرّب الصّحافة الاستقصائيّة الشهير،كما شملت أيضًا ويبينارا حول استخراج البيانات من وسائل التّواصل الاجتماعي.

قال “فان إس” أن الصّحفيين الاستقصائيين على درايةٍ جيّدة بالتّفكير المفاهيمي، ولكن  تفكيك استفسارات البحث إلى عناصرها الأساسيّة، و”التّفكير بشلكٍ بصريّ” يمكن أن يحقق نتائج أفضل في كثيرٍ من الأحيان.

وبحسب “فان إس” فإنّ “استخدام صيغ أنيقة على غوغل، مع استخدام البحث بالصّورة (reverse image search)، [و] التّفكير بشكلٍ بصريّ يمكن أن يقودك إلى الخطوات التّالية الصغيرة والجديدة في تحقيقك”. 

عندما تحتاج إلى معرفة المزيد عن صورة أو فيديو غامض، يقترح “فان إس” وضع  الرابط في غوغل مع استبعاد المنصّة التي وجدتَ الصّورة عليها. على سبيل المثال، للعثور على مصدر هذا الفيديو الشرطيّ في هولندا، أراد “فان إس” استبعاد اليوتيوب، لذلك كتب الكود التّالي: -site:youtube.com

عملَ “فان إس” على تطوير أدوات مفتوحة المصدر لتمكين هذه الطّريقة في التفكير، ومنها أداة من نشر ماذا؟ (Who Posted What?) وهو فلتر متقدّم لمنصّات مثل فيسبوك وإنستاغرام.

بالإضافة إلى استخدام مصطلحات البحث التي من المرجّح أن تعثر لك على المستند الذي تحتاجه، قال “فان إيس” إن نهج التّفكير البصري يتضمّن تحديدَ ما تريده، وإزالة ما تعرفه من قبل، واستخدام الطّريقة الأكثر منطقيّة للعثور على البيانات التي تحتاج إليها، حتى لو تطلّب ذلك استخدام صورة للعثور على النصوص صعبة المنال.

ونصح بما يلي:

–  جرّب الكلمات التي تعرف أنّها ستظهر دائمًا. من المُستَبْعد أن تجدَ مقابلةً من خلال البحث عن كلمة “مقابلة” (ما لم يكتب صاحب المقابلة شيئًا من قبيل “في مقابلة حصريّة… “). بدلاً من ذلك، ابحث عمّا تعرف أنه سيظهر. على سبيل المثال، للعثور على مقابلة مع امرأة اسمها “آنا كوغ”، ابحث عن “قالت كوغ” و “أنا” مع استخدام علامات الاقتباس.

–  ابحث عن كلمات مفتاحية من أمثلة. مثلاً، قبل البحث عن خريطةٍ معيّنة، ابحث عن الكلمات الشّائعة على الخرائط العامّة.  نادراً ما تظهر كلمة “خريطة”، ولكن كلمة “مقياس” تظهر بشكل متكرّر، لذا حاول البحث عن كلمة “مقياس” مع كلمات مفتاحية أخرى مرتبطة بالخريطة التي تبحث عنها.

–  أضف المصطلحات التي تريد العثور عليها، و”minus” (ناقص) ما تحتاج إلى استبعاده. لمواجهة موجة المعلومات المضلّلة، غالباً ما يحتاج الصحفيون إلى تحديد هوية أول شخص قد ينشر معلومات مزيفة خطيرة. في الويبينار، تحدّى “فان إيس” الصّحفيين أن يعثروا على أسماء أربعة علماء زعموا زعمًا خاطئًا أن فيروس كورونا سلاحٌ بيولوجيّ، بالإضافة إلى الحالة المعروفة للأكاديمي الأمريكي “فرانسيس بويل”. قام قرابة نصف الحاضرين بالبحث على غوغل باستخدام جمل مثل هذه: “العلماء الذين يزعمون أن فيروس كورونا سلاحٌ بيولوجيّ”، ولم يتمكّن أحدٌ من العثور على هؤلاء الزّاعمين الأربعة الآخرين. وأوضح “فان إيس” أنّه من المُستَبعَد أن يستخدم العلماء الذين ادّعوا هذه الادّعاءات كلماتٍ مثل “عالِم” أو “ادّعاء” في منشوراتهم الأصليّة. بدلاً من ذلك، اقترح “فان إيس” البحثَ عن العلماء باستخدام “Dr. * *” مع العلامات النجمية، والمعروفة بـ”أسماء البدل” (wildcards)، تمكّنُ غوغل من ملء الفراغ باسمين — واستبعاد ادّعاءات “فرانسيس بويل” باستخدام إشارة ناقص مع اسمه: “-boyle”..

–  استخدمْ مشغّلات البحث للعثور على العلاقات: “المشغّلات” (Operators) هي أحرف وأوامر خاصة يمكنها تخصيص عمليّات البحث عن النصوص عبر الإنترنت أو تعزيزها. جرّب المشغل AROUND (بالحروف الكبيرة). ثم أضِف، بين قوسين، العدد المتوقّع تقريبًا من الكلمات بين المصطلحين اللذين تحاول الرّبط بينهما. إذا كنت تبحث عن المصطلحين في عنوان، فجرب الرّقم 7، جرّب متوسط طول الجملة في اللغة الإنجليزية وهو 17 كلمة، والمتوسط لفقرة جرّب أن تضع 30. عدّل على متوسط طول الجملة والعناوين بما يتناسب مع اللغات الأخرى، ولكن احرص على عدم ترك أيّ مسافة بين AROUND  والأقواس. وجدَ “فان إس” العلماء الأربعة الآخرين باستخدام سلسلة البحث التّالية“Dr. * *” AROUND(7) “coronavirus is a bioweapon” -boyle. 

وقال “فان إيس”: “هل أتوقّع منك أن تعرف هذه الصِّيغ عن ظهر قلب؟ لا، أنا نفسي لا أستطيع تذكّرها. الطّريقة الوحيدة هي أن تجلسوا وتحاولوا، وإذا فشلتم، فاسألوا عن السبب، وحاولوا مرّةً أخرى، وفكّروا كما تفكّرون بمسألة حسابيّة.

حتّى عندما لا تعرف طريقة كتابة اسم شخصٍ بلغةٍ أجنبيّة، عَرَضَ “فان إيس” كيف يمكنك العثور على ما يدلّ عليه في تلك اللغة الأجنبية باستخدام صورة عادية له في بحث الصور على غوغل بالإضافة إلى معرِّف البلد.

استخدمْ الصّور للعثور على الأشخاص، وكيف غُطّيَتْ أخبارهم في وسائل الإعلام الأجنبيّة. خذ الرّابط من صورةِ حسابِ الشّخص الذي تستقصي عنه، ثم ألصق الرّابط في بحث الصّور في غوغل، بعد النّقر على أيقونة الكاميرا. استبدل اسم الشّخص الموجود في مربّع البحث الموجود بجوار JPEG بمعرّف البلد. (بالنّسبة لإيران مثلاً: استخدم الموقع: ir). قال “فان إس” إنه يمكنك العثور على إشارات عن الشّخص في وسائل الإعلام الإيرانيّة دون أن تعرف حتّى تهجئةِ اسمهِ باللغة الفارسيّة. وأوضح “فان إيس”: “استخدم صورًا بسيطة – اختر أكثر الصّور عمومية، مثل صورة حسابه على تويتر، أو الصورة الأولى على بحث الصور في غوغل”.

–  استخدمْ موقع منْ نشرَ ماذا؟ وتواريخ العثور على صورِ إنستاغرام. بالنّسبة للصّور التي يصعب العثور عليها باستخدام بحث الصّور التقليديّ، خذ رابط تحديد الموقع الجغرافي عن طريق كتابة مكان في إنستاغرام ، ولصقه في Who Posted What؟ مع التّاريخ المستهدف. يمكنك أيضًا تحديد الشخص الذي نشر الصّورة، والعثور على حسابه على تويتر عبر بحث غوغل، والتّواصل معه للسؤال عن الصورة.

عندما يكون من الصّعب العثور على الصّور باستخدام البحث بالصورة، خذ وصلة تحديد الموقع الجغرافي وتاريخًا محددًا إلى Who Posted What? يمكن لهذا أن يكون الطريث الالتفافي الذي لا يوصلك إلى الصورة فحسب، بل ويوصلك إلى المصادر كذلك.

–  عندما يكون كل ما تعرفه هو المكان الذي تمّ فيه نشر مقطع فيديو، ابحث عن مكان آخر ظهر فيه الرّابط. إذا كان كلّ ما تعرفه عن فيديو واسع الاننتشار أنه نُشرَ على يوتيوب، مثلاً، جرّب لصق الرابط على غوغل واستبعد اليوتيوب من البحث باستخدام علامة ناقص على هذا النحو:  -site:youtube.com. جرّب نفس حيلة “الاستبعاد” للعثور على صور حسابات الإنستاغرام المحذوفة. ولكن أضف هذا:  -site:Instagram.com. قد تجد أن الرّابط قد نُسِخَ وخُزِّن من قبل موقع خارجي.

–  فكّر في القرائن البصريّة البديلة. الشعارات (logos) مثالٌ على التّفكير البصري. إذا كان موقع الشركة المستهدفة يقدّم معلومات قليلة، ولكنه يتضمن شعارًا، يمكنك البحث في الإنترنت عن أماكن أخرى يظهر فيها الشعار – مثل مجموعات شعارات العملاء التي يتمّ عرضها غالبًا على مواقع الشركات الكبرى. يمكنك إجراء بحث عادي باستخدام الصّور على غوغل، واستبعاد الشركة، عن طريق استبدال صيغة مربع البحث بـ “-site:”  قبل عنوان موقع الشركة.

–  جرّب البحث الحرفيّ عندما لا تجدي الأدوات المتقدّمة نفعًا. أعطى “فان إس” مثالاً عن حالة لم تتمكن فيها الأدوات القويّة للبحث بالصورة مثل TinEye و Yandex من العثور على صورة لمشتبه به إرهابيّ تم تصويره في مطار. إلا أن قصة جاءت على ذكر المشهد وذكرت دليلاً بصريًا غريبًا: كان هنالك دبٌّ ضخمٌ أصفر اللون وراء المشتبه به. لذلك وجد الصورة ببساطة عندما كتب في بحث الصور على غوغل “دب المطار الأصفر”. حذّر “فان إيس” من أن عمليّات البحث عن الألوان في صور غوغل، مثل “الأخضر” أو “الأزرق”، تعمل فقط عندما تتمّ كتابة الألوان باللغة الإنجليزية.


روان فيلب صحفيٌّ عاملٌ مع الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية. كان المراسل الرئيسي لصحيفة Sunday Times الجنوب إفريقية. عمل كمراسل أجنبيّ وتناول الأخبار والسياسة والفساد والصراعات في أكثر من عشرين بلدًا. 

إعادة نشر مقالتنا عبر الانترنت أوطباعة تحت رخصة النشاط الابداعي

إعادة نشر هذا المقال


Material from GIJN’s website is generally available for republication under a Creative Commons Attribution-NonCommercial 4.0 International license. Images usually are published under a different license, so we advise you to use alternatives or contact us regarding permission. Here are our full terms for republication. You must credit the author, link to the original story, and name GIJN as the first publisher. For any queries or to send us a courtesy republication note, write to hello@gijn.org.

إقرأ التالي

رون ديبرت في الجلسة الافتتاحية #gijc23

الأمن والأمان

أزمة القرصنة العالمية: كيف يمكن للصحفيين الاستقصائيين مواجهتها

تم تحذير أكبر تجمع على الإطلاق من الصحفيين الاستقصائيين من أنهم يواجهون وباء التجسس السيبراني ، ويجب أن يذهبوا إلى الهجوم لفضح الممثلين السيئين الذين يسعون إلى تقويض الأمن الرقمي.

توصّل الموقع الاستقصائيّ الفنزويلي Armando.info إلى أن ميامي ومواقع أخرى في جنوب فلوريدا أصبحت مراكز للشّركات والممتلكات المسجلّة من قبل مسؤولين سابقين رفيعي المستوى في الدّولة الفنزويليّة.

منهجية

كيف تمكن “أرماندوا. إنفو” من كشف أصول سرية لمسؤولين فنزويليين في فلوريدا

عندما شرع فريق في Armando.info في العثور على أفراد مرتبطين بالحكومة الفنزويلية والذين قد يكون لديهم استثمارات سرية – وحتى تصاريح إقامة – في الولايات المتحدة، لم يتخيلوا أبدًا حجم ما سيجدونه بمجرد أن يبدأوا في متابعة الأموال.

يبحث الفيلم الوثائقي الذي تنتجه هيئة الإذاعة البريطانية "تحت سماء مسمومة" في تأثير حرق حقول النفط العراقية على المجتمعات المجاورة وعلى البيئة. الصورة: لقطة الشاشة، بي بي سي

دراسة حالات

كيف كشف تحقيق للبي بي سي عن أثر حرق الغاز على التجمّعات السّكانيّة في العراق

في تحقيق بعنوان “تحت سماء مسمومة”، وهو تحقيق أجرته بي بي سي نيوز عربي وحائز على جوائز، توجه الصحفيون إلى جنوب العراق لاستكشاف تأثير حرق الغاز على البيئة والصحة العامة.

تقنيات البحث الاجتماعي باستخدام لينكد إن 

يبدو صندوق البحث في LinkedIn بسيطًا للوهلة الأولى. عندما تكتب كلمة مفتاحيّة، ستظهر لك حسابات الأشخاص التي تحتوي على هذا الموضوع. كما ستجد أشخاصًا وشركات يناقشون موضوعك، ومنشورات الوظائف الشاغرة التي ينشرها أصحاب العمل، وغير ذلك. تحدّدُ خوارزميةُ LinkedIn ما تراه. يمكنك الوصول إلى انطباعٍ أوّليٍّ جيدٍ بهذه الطّريقة. لكن تكون النتائج في كثير من الأحيان واسعةً جدًا. كيف يمكنك أن تجعل صندوق البحث محايدًا وأن تستخدم أيَّ فلترٍ تريده؟