إعداد إمكانية الوصول

خيارات الألوان

لون أحادي لون باهت مظلم

أدوات القراءة

عزل حاكم

القصص

مواضيع

قصص استقصائيّة يمكن تكرارها في جميع أنحاء العالم

إقرأ هذه المقال في

 

قد يكون التّوصُّل إلى فكرة القصّة الاستقصائيّة في كثيرٍ من الأحيان من أصعب خطوات التّحقيق. ولكن ليس من الضروريّ أن تكون أفكار القصص الاستقصائيّة العظيمة غير مكرّرة، لأن الفساد والنّشاط غير المشروع وإساءة استخدام السُّلطة تتمتع عادةً بنفس الخصائص في كل البلاد والقارّات.

في المؤتمر العالمي الثاني عشر للصحافة الاستقصائية (#GIJC21)، شارك سبعة صحفيين من جميع أنحاء العالم أفكارهم القصصية وقدموا نصائح للصحفيين حول كيفية تكرار نفس التّحقيقات في بلدانهم.

وفيما يلي خمسة من الأفكار التي قدّمها المتحدّثون ومنهجية العمل عليها. أو يمكنك مشاهدة الفيديو الكامل للحوار.

1 – قتل النّساء

وقالت “نيكوليا أبوستولو”، مديرة مركز الموارد في شبكة GIJN، إنّه من الضروري أن يكون لديك فهمٌ واضح للمعايير وما الذي يُعدُّ قتلاً للنساء في بلدك لتنجز قصتك عن القضية بشكلٍ صحيح. وأشارت إلى أنه “في بعض البلدان، على سبيل المثال، لا يُبلّغ عن قتل النساء لأنه لا يعتبر جريمة. لذا، تبيّنوا طريقةَ تسجيلِ قتلِ النساء في النّظام القانوني في بلدكم”.

وبالإضافة إلى البحث عن البيانات، قالت “أبوستولو” إنه يجب عليك الاطّلاع على جودة نظامِ جمعِ البيانات في بلدك. تبيّنْ ما إذا كان ضباط الشرطة والعاملون في القطاع الطّبّي مدرَّبين على كيفيّة جمع بيانات موثوقة وما إذا كان بإمكانهم تمييزُ وتسجيلُ نوعِ جريمةِ القتل وجنس الجاني والضّحية، بالإضافة إلى دافع الجريمة والعلاقة بين الجاني والمجني عليها. وأشارت إلى أنه “لا يتمّ الإبلاغ عن الجرائم في الكثير من المناطق الرّيفيّة، أو يتمّ الإبلاغ عنها يدويًا، و قد تضيع وقد لا تُدار بالشكل الصحيح ريثما تصل السجّلاتُ إلى مراكز الشرطة”.

تُعدُّ الرّسوم التّوضيحيةُ طريقةً مبتكرةً لمساعدة القرّاء على فهم قصّتك، وحماية هوية المصادر المستضعفين في غالب الأحيان. وقالت “سافيا حسنوفا”،صحفيّة البيانات لدى  School of Data  في قيرغيزستان، إنه يجب عليك التّفكير بأدوات تصوير البيانات كالرسوم البيانيّة والخرائط في رواية القصص بدلاً من الصور الحقيقيّة للضّحايا أو صور مسرح الجريمة. “دعك من تفاصيل الجسم الفعليّة”. انشر رسائل تحذيريّة ورسائل إخلاء المسؤوليّة قبل وبعد نشر قصّتك.

نصيحة أخرى للتّحقيق في قتل النّساء: لا تعمل وحدك لأنك قد لا تتمكن وحدك من معالجة كلّ البيانات التي ستحتاجها لقصتك. اعمل مع صحفيين آخرين يمكنهم أن يشاركوك العبء وأن يلهموك أيضًا.

وأوضحت “أبوستولو” قائلاً: “تغطيةُ قصصِ قتل النساء صعبة وقد تنكأ جراح الصحفيّات ممن عاشوا صدمات سابقة. ولذلك قد تكون المقابلات مع الناجيات وأفراد أسرهن أمرًا صعبًا. لذلك، يجب على الصحفيين أن يكونوا مستعدّين وأن ينتبهوا لوضعهم العاطفي أثناء التّحقيق، لأنه سيحدد جودة منتجهم في نهاية المطاف.

هنالك بعض المصادر التي يمكنك الاعتماد عليها عند التحقيق في حالات قتل النّساء، بحسب “أبوستولو” و”هاسانوفا”. ومن بينها:

– جهات إنفاذ القانون

– قرارات المحاكم

– البيانات الصحفيّة الجنائية

– مراكز مراقبة قتل النّساء الوطنيّة

– الشّرطة

– النّشطاء

– مكتب الأمم المتّحدة المعني بالمخدّرات والجريمة

–  Femicide Watch

2 – الاستيلاء على الأراضي

يمكن أن تكون التّحقيقات في قضايا الاستيلاء على الأراضي صعبةً وخطرةً بدنيًا لتورُّط الجماعات الإجراميّة والشركات الحكوميّة القويّة فيها. وبالإضافة إلى ذلك، عادةً ما يتردّد المتضرّرون في الإفصاح عمّا يعانونه لأنهم يخشون الانتقام. كيف يحقّق الصحفيون إذن في قضايا الاستيلاء على الأراضي إن لك يكن أحد راغبًا في التحدّث عن الأمر؟

 قالت “نزيهة سيد علي”، محرّرة مساعِدة في صحيفة الفجر الباكستانية، إن من أفضل تقنيات إعداد التّقارير كسبُ ثقةِ السكّان المحليين واستخدام الوثائق المتاحة للعامة وأدوات رسم الخرائط الرّقميّة.

وقالت ” احصلوا على شهادات العيان من الأشخاص والأدلّة الموثَّقة حول مطالبتهم بالأراضي المتنازع عليها. قد يتورّط الصحفيّون في التفاصيل القانونيّة وسجلّات الأراضي لدرجة أن المعاناة الإنسانية تصبح ثانويّة وتصبح النتيجة النّهائية غير جاذبة للقرّاء”.

كما نصحت ببناء صلات مع مجموعات خارجيّة، بما في ذلك المنظمات غير الحكوميّة التي تعمل مع مجتمعات السكان الأصليين، ومع محاميّ حقوق الإنسان الذين غالبًا ما يتولون قضايا الحرمان غير القانوني من الأراضي. لتبحث أكثر في الجوانب القانونيّة لقصّة مصادرة الأراضي، حاول أن تبحث في أوراق المحاكم لتحديد المخالفات.

3 – الفساد في نظام المعاشات التقاعدية

في بعض البلدان، ما يزال دفعُ المعاشات التّقاعديّة للعاملين مشكلةً مهمة وتستحق أن يستقصي عنها الصّحفيون، لكنها نادرًا ما تجذب تغطيّةً كافية. في تمّوز، شاركت الصّحفيّة الاقتصاديّة المستقلّة “لويسا غارسيا تيليز” في قيادة  تحقيقٍ عابرٍ للحدود كشف كيف ساهم عمالٌ في تسعة بلدان في أمريكا اللاتينية بنحو 500 مليار دولار لأنظمة معاشاتهم التقاعدية، ولكن ليس لديهم فكرة عمّا أُنفقت عليه هذه الأموال على مرّ السنين.

وقالت إنّه من المهم إشراك صحفيين وخبراء آخرين كزملاء في الفريق بدلاً من أن يكونوا مصادر للقصة، ومن المهم الاستفادة من القوانين المحلية للحصول على المعلومات لتوسيع نطاق القصّة. وقالت: “اتّصل بشركائك المحتملين  ومعك المواد التي حصلت عليها سلفًا من خلال قانون حق الحصول على المعلومات أو اتفاقيات الرّفض من قبل المسؤولين. اشرح لشركائك كيف يمكن لهم أن يستفيدوا أقصى استفادة من الأداة الداخلية التي تم إنشاؤها من أجلهم”.

4 – كوفيد-19

GIJC21, Vacunagate screenshot image

الصورة: لقطة شاشة

إلى جانب تأثيره على صحة ملايين البشر عالميًا، كان وباء كوفيد-19 مصدرًا للكسب غير المشروع والفساد في جميع أنحاء العالم. وأشار “روان فيليب”، مراسل شبكة GIJN، إلى مخطط كشف عنه صحفيون حيث تلقّى كبار المسؤولين الحكوميين في أمريكا اللّاتينيّة جرعات لقاح كـ”هديّة” قبل أن تحصل عليها العامّة، كجزءٍ من حملة تأثيرٍ قادتها شركات صينية تجري تجارب على اللقاحات في تلك البلدان.

وأشار “فيليب” إلى أن منصّة Salud con Lupa من البيرو وجدت أن مئات السّياسيين والأكاديميين وغيرهم ممن لهم تأثير على شراء اللقاحات – بالإضافة إلى عائلاتهم – تمّ تلقيحهم سرًا. أطلق على التحقيق اسم “Vacunagate” ، واستقصى عن قدرة النُّخب على تجاوزِ دورِ التّطعيم مقابل مساعدة جهودِ تسويقِ التّطعيم الصّينية وكّرِّرَ التحقيق من قبل صحفيين في بلدان أخرى في أمريكا اللاتينية.

وقال أنّه يتعيّن على الصحفيين في أي بلد استضاف تجارب اللقاح الصّينيّة أن يتحققوا من الجرعات الزائدة في مجموعاتِ بياناتِ استيرادِ الأدوية في بلدهم، وأن يبحثوا في قدرة موظفي السّفارة الصّينية على الوصول إلى السّلطة التّنفيذيّة. وقد يجدون أن المسؤولين المعروفين باستقامتهم عادةً ما يتواطأون مع هذا الشّكل الجديد من الفساد.

5 – انتشار “المال الأسود” من الولايات المتّحدة

أمضت “زينب سينتيك، وهي صحفيّة تركيّة تعمل مع openDemocracy ومقرها المملكة المتحدة، وقتًا في الاستقصاء عن إنفاق اليمين الأمريكي “المال الأسود” في جميع أنحاء العالم. جمعَ تحقيقُها القائمُ على البيانات بين بناء مجموعةِ بياناتٍ جديدة والإبلاغ المستمر عبر الحدود.

وجد مشروع سينتيك أن المحامين والسّياسيين اليمينيين المقرّبين من الرئيس الأمريكي السابق “دونالد ترامب” موّلوا أيضًا حملات ضد زواج المثليين والإجهاض القانوني خارج الولايات المتّحدة.

وأوضحت “سينتيك”: “لقد استضافوا تدريبًا عن الضغط ضد المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي والمتحوّلين جنسيًا، وضد التعليم الذي يفصل بين الأولاد والبنات. إنهم ينشرون معلومات مضلّلة في أمريكا اللاتينيّة، بما في ذلك معلومات عن كوفيد-19 وعن الصحّة الإنجابيّة. ووجدنا أيضًا أنهم يرسلون الملايين إلى جماعات الضّغط الروسية المرتبطة بنظام بوتين”.

وقالت “سينتيك” إن العالم الأمريكي غير الربحي لديه تريليونات الدولارات من الأصول، وينشط في جميع أنحاء العالم، ولكن لا يتم الإبلاغ عنه على نطاق واسع. ويمكن للصّحفيين في بلدان أخرى أن يستكشفوا مآرب استخدام هذه الأموال محليًا وكيف تؤثر على خيارات السياسات المحليّة.

وأوصتْ باستخدام منصّة Nonprofit Explorer التّابعة لـ”ProPublica”، والتي يمكن استخدامها للعثور على نماذج IRS 990 (نماذج الضّرائب الأمريكيّة المُودَعة سنويًا من قبل المنظّمات غير الرّبحيّة) وأدوات التتبُّع من openDemocracy للعثور على مجموعات البيانات. ومع ذلك، في حال عدم توفُّر البيانات، فقد نصحت الصّحفيين ببناء مجموعات بيانات خاصة بهم وألا يقفوا عند حدود الأرقام وأن يعثروا على القصص ذات الأهمية الإنسانية.

إعادة نشر مقالتنا عبر الانترنت أوطباعة تحت رخصة النشاط الابداعي

إعادة نشر هذا المقال


Material from GIJN’s website is generally available for republication under a Creative Commons Attribution-NonCommercial 4.0 International license. Images usually are published under a different license, so we advise you to use alternatives or contact us regarding permission. Here are our full terms for republication. You must credit the author, link to the original story, and name GIJN as the first publisher. For any queries or to send us a courtesy republication note, write to hello@gijn.org.

إقرأ التالي

العثور على سجلات أمريكية لمتابعة التّحقيقات العابرة للحدود

دليل لبعض مصادر البيانات الحكوميّة الأمريكيّة التي يمكن أن تساعد الصّحفيين الأجانب والأمريكيين في تغطية الحروب الأمريكيّة ومبيعات الأسلحة وتأثير السياسة الخارجيّة الأمريكيّة.

رون ديبرت في الجلسة الافتتاحية #gijc23

الأمن والأمان

أزمة القرصنة العالمية: كيف يمكن للصحفيين الاستقصائيين مواجهتها

تم تحذير أكبر تجمع على الإطلاق من الصحفيين الاستقصائيين من أنهم يواجهون وباء التجسس السيبراني ، ويجب أن يذهبوا إلى الهجوم لفضح الممثلين السيئين الذين يسعون إلى تقويض الأمن الرقمي.

توصّل الموقع الاستقصائيّ الفنزويلي Armando.info إلى أن ميامي ومواقع أخرى في جنوب فلوريدا أصبحت مراكز للشّركات والممتلكات المسجلّة من قبل مسؤولين سابقين رفيعي المستوى في الدّولة الفنزويليّة.

منهجية

كيف تمكن “أرماندوا. إنفو” من كشف أصول سرية لمسؤولين فنزويليين في فلوريدا

عندما شرع فريق في Armando.info في العثور على أفراد مرتبطين بالحكومة الفنزويلية والذين قد يكون لديهم استثمارات سرية – وحتى تصاريح إقامة – في الولايات المتحدة، لم يتخيلوا أبدًا حجم ما سيجدونه بمجرد أن يبدأوا في متابعة الأموال.

يبحث الفيلم الوثائقي الذي تنتجه هيئة الإذاعة البريطانية "تحت سماء مسمومة" في تأثير حرق حقول النفط العراقية على المجتمعات المجاورة وعلى البيئة. الصورة: لقطة الشاشة، بي بي سي

دراسة حالات

كيف كشف تحقيق للبي بي سي عن أثر حرق الغاز على التجمّعات السّكانيّة في العراق

في تحقيق بعنوان “تحت سماء مسمومة”، وهو تحقيق أجرته بي بي سي نيوز عربي وحائز على جوائز، توجه الصحفيون إلى جنوب العراق لاستكشاف تأثير حرق الغاز على البيئة والصحة العامة.