قائمة الترشيحات النهائية لجائزة الضوء الساطع العالمية لعام ٢٠١٩

Print More

English

وقع الاختيار على 12 مشروعًا استقصائيًّا مُنصبًا على 11 دولة مختلفة، ليصلوا إلى المرحلة النهائية من الدورة الثامنة من جائزة الضوء الساطع العالمية، وهي جائزة مُقدمة لصحافة الاستقصاء في الدول النامية أو الدول التي تمر بمرحلة انتقالية المُنجزة تحت التهديد، الإكراه، أو تحت أوضاع قاسية.

كانت مهمة اللجنة الدولية للتحكيم شاقة، إذ كان عليهم اختيار المتسابقين النهائيين من بين 291 مشاركة. وقد نُشرت جميع الموضوعات في عام 2017 أو 2018.

إليك ما تعين على الحكام قوله: “المشاركات الممتازة التي تم التقدم بها إلى جائزة الضوء الساطع العالمية تدل على أن صحافة الاستقصاء مستمرة في ازدهارها حتى في أقسى الظروف. على الرغم من التهديدات المتزايدة باستمرار على سلامتهم والهجوم على شرعيتهم، فإن الصحفيين حول العالم يحاسبون أصحاب النفوذ عبر تغطية شجاعة وحازمة”.

أضاف ديفيد إ. كابلان، المدير التنفيذي للشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية، أن “هذه التحقيقات الاستقصائية تقع في بعض من أكثر مناطق العالم صعوبة في التغطية: أذربيجان، مصر، المكسيك، الفلبين، روسيا، جنوب السودان، وفنزويلا. إن ما أنجزه هؤلاء الصحفيون خارق للعادة”.

سيتم إعلان الفائزين يوم 28 سبتمبر، في مؤتمر الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية المُقرر انعقاده هذا العام في هامبورج، وسيحصلون على لوحة فخرية وألفي دولار أمريكي. 

تأتي الجائزة برعاية الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية، واتحاد من 182 مؤسسة في 77 دولة تعمل على تعزيز التحقيقات الاستقصائية حول العالم. 

نظرًا إلى كثرة وتنوع المشروعات المُقدمة، قامت الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية بتقسيم الجوائز إلى مؤسسات كبيرة (تتكون من 10 أفراد أو أكثر) ومؤسسات صغيرة (تقل عن 10 أفراد). إليكم المشاركون الـ12 الذين وصلوا إلى النهائيات: 


– المشاركون في النهائيات: المؤسسات الصغيرة

– “غسيل السيارات” (Lava Jato) و”الياقات البيضاء” (Lava Juez)، إيه دي إل ـ ريبورتيروس (بيرو +). 

الفريق: في سلسلة “غسيل السيارات”: جوستافو جورِّيتي، رومينا مِيَّا، إرنان ب. فلورينديز، روسا لاورا، مارجوت ديساوتيس. بالنسبة إلى سلسلة “الياقات البيضاء”: جوستافو جورِّيتي، رومينا مِيَّا، إرنان ب. فلورينديز، روسا لاورا، مارجوت ديساوتيس، باتريثيا مايورجا، كروز سيلفا، لويس ميجيل بوريثاجا.

كان إيه دي إل ـ ريبورتيروس، في بيرو، أحد أوائل المؤسسات الإعلامية التي تقوم بتغطية عن رشاوي شركة الإنشاءات البرازيلية “أوديبريشت”، التي كانت جزءًا من شبكة فساد “عملية غسيل السيارات” التي تمتد عبر أمريكا اللاتينية وما وراءها. ولأن إيه دي إل ـ ريبورتيروس استمرت بإصرار في التغطية عن هذا الموضوع، كشف صحفيوها عن قصة كبيرة أخرى: الفساد على المستويات العليا من محاكم بيرو. وقد دفعت سلسلتهم “الياقات البيضاء” الدولة لعمل إصلاحات هيكلية في النظام القضائي. 

– “عملية تحرير وحماية الشعب: قناع الذعر الرسمي في فنزويلا“، Runrun.es و Connectas.org (فنزويلا). 

الفريق: رونا ريسكيز، رولينا ميلينديز، ليسيث بون، كارمن رييرا، خوان كارلوس إرنانديز، آبرهام مونكادا، ودانيلا آجيلار. 

كشف هذا التحقيق المشترك عن كيف نفذت قوات الأمن الفنزويلية المنخرطة في ما يُطلق عليه “عملية تحرير وحماية الشعب (OLP)”، عمليات قتل خارج إطار القانون لرجال في أحياء فقيرة على مدار عامين. وبعد ما واجهوه من نقص في المعلومات الرسمية، أنشأ المراسلون قاعدة البيانات الخاصة بهم بتفاصيل عن 560 ضحية. 

– “البلد ذات الألفي مقبرة“، وقد كانت مجهودًا مشتركًا بين “أين يذهب المختفون” ومختبر العنصر الخامس (المكسيك). 

الفريق: آليخاندرا جِييّن، مارسيلا توراتي، ماجو تورِّيس، دافيد إيادس، وفريق. 

يظهر هذا التحقيق، الذي امتد عامًا ونصف وقامت به مجموعة من الصحفيين المكسيكيين المستقلين، كيف أدى عِقد من سياسات حرب المخدرات إلى اختفاء عشرات الآلاف من الأشخاص وإلى تزايد المقابل السرية في البلد. وقد وجدوا أن ما يقرب من ألفي مقبرة سرية تم اكتشافها بين عامي 2006 و2016، أو مقبرة واحدة كل يومين. 

– “المنتفعون“، أفريكا أنسينسورد (جنوب السودان).

الفريق: جون ـ آلان نامو، إليجا كاني، ساميول مونيا. 

يلقي هذا الوثائقي، المكون من ثلاثة أجزاء، الضوء على بعض الأفراد من صفوة جنوب السودان الذين تربحوا من الحرب الأهلية ونهبوا وطنهم، إذ كانوا يستثمرون طوال الوقت في كينيا ودول أخرى في شرق أفريقيا. يظهر التحقيق كيف ينقل هؤلاء الأفراد الأموال ويحصلون على الأسلحة بدعم من مسؤولين عسكريين وحكوميين، رجال أعمال، ومؤسسات مالية في دول مجاورة. 


– المشاركون في النهائيات: المؤسسات الكبيرة

– ” تجار الحرب “، أريج ودويتشه فيله (مصر). 

الفريق: سعادة عبد القادر، أصيل سارية، سامح اللبودي. 

يتناول هذا الوثائقي كيف يستغل المتاجرون بالبشر في مصر اللاجئين المستضعفين من سوريا واليمن، ويقنعونهم ببيع كُلاهم. من خلال لقاءات مع رموز بارزة في كل خطوة من العملية، يظهر المراسلون كيف تستخدم شبكة تجار الأعضاء وثائق مزورة للالتفاف حول القانون المصري. 

– “المغسلة الأذربيجية“، مشروع تغطية الفساد والجريمة المنظمة (OCCRP)، بالتعاون مع مؤسسات دولية عديدة (أذربيجان). 

الفريق: إلجار آجا، رومان آنين، آنا بابينيك، صوفي بالاي، آتيلا بيرو، جان برتانيك، أنوشكا ديليتش، ريكاردو خينيس، بافلا هولسوفا، خديجة إسماعيلوفا، إيلينا لوجينوفا، ميراندا باتركوسيتش، مادينا مامادوفا، بول رادو، أتاناس تشوبانوف، جوني ريت، كارول كيربيدج، دراجانا بيكو، نادية شياب، فريدريك ليندينبرج، إيمي جاي، لايون سَمَربيل، إيليا لوزوفيسكي، جودي ماكفيليبس، درو سوليفان، بيرجيت براور، ليلى حمديتش، روكسانا جيبا، آنا بويناري، وصحفيون أذربيجيون لم يتم الإفصاح عن أسمائهم. 

كشف هذا التحقيق التعاوني العابر للحدود كيف استفادت الصفوة الحاكمة في أذربيجان من عملية غسيل أموال معقدة وأموال غير مشروعة. كشفت سجلات مصرفية عن مرور 2.9 مليار دولار أمريكي عن طريق أربع شركات وهمية مسجلة في المملكة المتحدة على مدار عامين.  

– “دمى طباخ الكرملين“، Fontanka.ru ونوفي جازيتا (روسيا). 

المراسلة: دينيس كراتكوف. 

كتبت دينيس كراتكوف العديد من التحقيقات القوية المعنية بعضو حكومة القلة الروسي يفغيني بريغوجين، الذي يُعرف أحيانًا بـ”طباخ بوتين”، الذي أدار سانت بطرسبرج سيئ السمعة “مصنع لرسائل المضايقة” وعمليات إعلامية أخرى مؤيدة لبوتين. كشفت كراتكوف كيف قُتِل عشرات المرتزقة المحاربة ضد  فاجنر، مجموعة شبه عسكرية خاصة ممولة من بريغوجين متهمة بالمحاربة في سوريا، شرق أوكرانيا، وأماكن أخرى نيابة عن الحكومة الروسية.

– “القتل في مانيلا“، رابلر (الفلبين). 

الفريق: آتريسيا إفانخيليستا، كارلو جابوكو، ليان بوان، رامبو تالابونج، وشاي هوفيلينيا. 

تتناول هذه السلسلة قصة ما يُطلق عليها حرب الرئيس رودريغو دوتيرتي ضد المخدرات، التي راح ضحيتها عشرات الآلاف من الأشخاص منذ توليه الرئاسة في عام 2016. أظهر تحقيق رابلر، الذي امتد ستة أشهر، مؤشرات قوية إلى استعانة الشرطة بعصابة قائمة بالقانون لتنفيذ عمليات قتل خارج إطار القضاء. 

– “أخوية القتلة وأفراد الشرطة“، نوفي جازيتا ومشروع تغطية الفساد والجريمة المنظمة (OCCRP) (روسيا). 

المراسل: رومان آنين

أظهر هذا التحقيق، الذي امتد عامين، كيف كانت عصابة إجرامية يقودها أصلان جاجيف، الذي يصفه الإعلام الروسي بـ”القاتل الأول” في البلد، على صلة بمسؤولين حكوميين رفيعي المستوى، وأن بعض أفراد العصابة كانوا ضباط شرطة.

 

– “GuptaLeaks#“، دايلي مافريك (وحدة سكوربيو الاستقصائية)، مركز amaBhungane لصحافة الاستقصاء، News24، وأوبِن أب، وفاينانس أنكافرد (جنوب أفريقيا). 

الفريق: آدي إيال، إدريان باسون، آنجيليك سيراو، أنطوانيت مولر، برانيسلاف “برانكو” براكيتش، كريج ماكوني، ليستر فريمون (الاسم الصحفي)، لاينويل فول، ماريان تام، ميكا ريدي، باولي فان فايك، بيتر لويس مايبورج، ريبيكا ديفيس، ريتشارد بوبلاك، سالي إيفانز، ستيفان برومر، ستيفن “سام” سول، سوزان كومري، تابيلو تيمز. 

استند هذا التحقيق المشترك إلى مخزون ضخم من رسائل البريد الإلكتروني من داخل الإمبراطورية التجارية لعائلة جوبتا، ثلاثة إخوة انتقلوا من الهند إلى جنوب أفريقيا في التسعينيات. مقتربة من الرئيس السابق جاكوب زوما ــ الذي تنحى عن منصبه بعد فترة غير طويلة من نشر التسريبات ــ أظهرت السلسلة كيف “استولت” العائلة على جنوب أفريقيا، مختلسة في إطار ذلك النقدية العامة لصالح شركاتها. 

– “العملية 136“، كوبرابوست (الهند). 

المراسل: بوشب شارما.

في هذا التحقيق، تخفي الصحفي بوشب شارما لمقابلة ممثلين من مؤسسات إعلامية هندية رائدة، من أجل أن يطرح عليهم إدارة محتوى القومية الهندوسية بمقابل مادي ــ وهي صفقة وافق عليها العديد، مثلما أظهرت تسجيلاته لمحادثاتهم. 

– “أضرار جانبية خاصة“، بوبليكا (البرازيل). 

الفريق: ناتاليا فيانا(مراسلة)، نوا فريدمان ـ روودوفسكي (مصور).

ألقت هذه السلسلة الضوء على وفيات المدنيين، في إطار زيادة نشر الجيش البرازيلي لمحاربة الجريمة في مدن البلد، وأظهر كم هو صعب على عائلات الضحايا أن تحصل على العدالة


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *